الرئيسية » رأي وتحليل » البرلمان الإيراني يوسّع للمرأة على حساب رجال الدين‎

البرلمان الإيراني يوسّع للمرأة على حساب رجال الدين‎

البرلمان الإيراني المنتخب حديثا، يعكس تبدل مزاج الناخب الإيراني، بعد مرور أكثر من ثلاثة عقود على تجربة حكم رجال الدين، وقد سجلت نتائج الدورة الثانية للانتخابات التشريعية، معطوفة على نتائج الدورة الأولى، تراجعا كبيرا في حضور رجال الدين في البرلمان العاشر، مقارنة مع البرلمان الأول بعد انتصار الثورة، الذي شهد حينها، اجتياحا كاسحا للعمائم، في مشهد عكس باكرا، رغبة قومية إيرانية في تشكيل نموذج إسلامي سياسي معاصر في المنطقة.

المرأة، العدو الإيديولوجي الأكبر لرجال الدين عموما، تفوقت في الانتخابات التشريعية لأول مرة منذ انتصار الثورة الإسلامية، على رجال الدين. فقد تمكنت 18 إمرأة جميلة من الفوز بمقاعد نيابية في البرلمان، مقابل حصول رجال الدين على 13 مقعدا فقط، في حين كانت النتيجة في البرلمان الأول: 146 معقدا لرجال الدين مقابل أربع نساء فقط.

إنها المرة الأولى منذ برلمان العام 1979، يكون عدد النساء المنتخبات أكثر من عدد رجال الدين، كما أشار صحافي إيراني. فقد سجلت خارطة البرلمان الجديد تدنيا فاضحا في نسبة رجال الدين. الأمر الذي يعكس تغيّرا جذريا في العقلية السياسية للإيرانيين، مترافقا مع حنين إلى الحريات الاجتماعية العادية التي كانت سائدة زمن الشاه المخلوع، التي قيدها رجال الدين وقموها.

 

فالإيرانيون الذين قدموا التضحيات الجسام للتخلص من استبداد أعتى حكم ملكي عرفته المنطقة، عادوا فعلقوا في استبداد أشد، هو الاستبداد الديني، لذلك باتوا يكرهون رجال الدين، ويحنون إلى زمن الشاه، كما يحن العراقيون الآن إلى زمن الحكم العسكري.

 

أسقط عاشر برلمانات الثورة 11 مقعدا نيابيا، من مجموع المقاعد التي حصل عليها رجال الدين في البرلمان التاسع، التي بلغت حينذاك 24 مقعدا، والتي كانت نتيجة غير مرضية أيضا، بالنسبة للسلطة الدينية. 11 مقعدا إضافيا، تمكنت الأصوات الشبابية المنادية بالتغيير، هذه الدورة من خطفها، تضاف إلى المقاعد المستعادة في الدورات السابقة، ليزداد بذلك تقلص حضور رجال الدين في البرلمان، كانعكاس لتقلص تأثيرهم في المجتمع.

 

في الخارطة أدناه، رصد لتراجع تعداد رجال الدين في البرلمان الإيراني من البرلمان الأول عام 1979حتى العاشر عام 2016:

1- البرلمان الأول: عدد رجال الدين 146 نائبا.

2- البرلمان الثاني: عدد رجال الدين 153 نائبا.

3- في البرلمان الثالث: عدد رجال الدين 85 نائبا.

4- في البرلمان الرابع: عدد رجال الدين 67 نائبا.

5- في البرلمان الخامس: عدد رجال الدين 52 نائبا.

6- في البرلمان السادس: عدد رجال الدين 35 نائبا.

7- في البرلمان السابع: عدد رجال الدين 43 نائبا.

8- في البرلمان الثامن: عدد رجال الدين 44 نائبا.

9- في البرلمان التاسع: عدد رجال الدين 24 نائبا.

10- في البرلمان العاشر: عدد رجال الدين 13 نائبا.

بادية فحص