الرئيسية » خبر وتحليل » هذا الامير شريك ابن شارون

هذا الامير شريك ابن شارون

كشف موقع ” ميدل إيست آي ” عن فصل جديد من فصول تطبيع العلاقات الإماراتية – الصهيونية، بكشفه النقاب عن علاقات واسعة في تجارة لحوم الأبقار تجمع بين منصور بن زايد وابن رئيس الوزراء الصهيوني آرييل شارون.

وقال الموقع في تقرير له أن ” مالك نادي مانشستر سيتي يعتبر واحداً من أبرز المساهمين في شركة يقدر رأس مالها بالمليارات، تعد المورد الأكبر للحوم الأبقار في الكيان الإسرائيلي، ولها الحصة الأوسع في سوق اللحوم الإسرائيلي، وذلك على الرغم من عدم وجود علاقات رسمية بين البلدين.

وأضاف التقرير أن منصور بن زايد يمتلك 40% من شركة إمارات المستقبل للأغذية، والتي عبر سلسلة من العمليات التجارية المعقدة تعتبر شريكاً محورياً لمؤسسة ” إسرائيلية ” لها ارتباطات مع ابن شارون، وهو ما أكده متحدث باسم شركة حجازي وغوشه صاحبة الارتباط الوثيق بشركة مستقبل الإمارات.

وأوضح التقرير أن منصور بن زايد المعروف حول العالم بامتلاكه لنادي مانشستر سيتي الإنكليزي، لا يرتبط بشكل رسمي بشركة مستقبل الإمارات، لكنه ظهر في العديد من المناسبات ليقدم لها مساعدات مباشرة وتسهيلات في عملياتها التسويقية وغيرها.

وأوضح أحد العاملين في شركة حجازي وغوشة الأردنية، أن هذه الشركة وشركة مستقبل الإمارات يعتبران توأمان يتبعان لإدارة عليا واحدة، وهي إدارة منصور بن زايد ابن ال45 عاماً.

وتعرف شركة حجازي وغوشة باتصالاتها المباشرة مع شركات في الداخل المحتل، وتعمل معها على توريد لحوم الأبقار، ويشير التقرير إلى أن الشركات والتجار الإسرائيليين المتعاملين مع هذه الشركة يسيطرون على ما يقارب الـ60% من السوق الإسرائيلية للحوم.

قد تبدو هذه السلسلة من العلاقات التجارية والمعاملات المتسلسلة بأنها طويلة ومعقدة، لكن المتتبع لها سيجد في النهاية الحقيقة الدامغة، بأن منصور بن زايد ومن خلال هذه الشبكة، بات واحداً من أكبر الموردين للحوم الأبقار في الكيان الإسرائيلي.