الرئيسية » مجتمع » عون وهاجس الصهرين

عون وهاجس الصهرين

ترددت معلومات عن قرار اتخذه الجنرال ميشال عون يقضي بمشاركته شخصياً على طاولة الحوار الوطني في عين التينة في 2 و3 و4 آب المقبل، وذلك لعدة أسباب تتعدى اﻻتصالات الجارية حالياً حول رئاسة الجمهورية.

ورجحت هذه المعلومات بأن النزاعات الحاصلة أو ما يسمى صراع “الصهرين” والذي بدأ ينعكس على أداء التيار الوطني الحر وبات يتخذ شكلاً علنياً دفع بالجنرال نحو زيارة بري ومفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في عيد الفطر، وسيحتم عليه الجلوس على طاولة الحوار الوطني، فيما سينصرف في المرحلة المقبلة لأجل ترتيب أوضاع البيت الداخلي.