الرئيسية » منوعات » لماذا تعيش هذه الفتاة داخل وعاء بلاستيكي؟
ينقلونها داخل وعاء بلاستيكي؛ لصغر حجمها وسهولة حملها

لماذا تعيش هذه الفتاة داخل وعاء بلاستيكي؟

هل يمكن أن تعيش داخل وعاء بلاستيكي، السؤال ينبغي ألّا يكون هكذا، فالسؤال هو: لماذا تضطر أن تعيش في وعاء بلاستيكي؟

شابة نيجيرية يمكنها الإجابة على ذلك السؤال، وفق “الديلي ميل” البريطانية.

فقد أثار مقطع فيديو لشابة دون أطراف تعيش داخل وعاء بلاستيكي ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر تقرير تلفزيوني على موقع “يوتيوب” قصة النيجيرية رحمة هارونا، البالغة من العمر 19 عاما، والتي أصيبت منذ ولادتها بحالة نادرة، أوقفت نمو ذراعيها وساقيها بشكل طبيعي، وتركتها مشوهة.

وتقول والدة رحمة: إنها كانت تتمتع بصحة جيدة، حتى وصلت عمر 6 أشهر، حيث توقف نموها بشكل مفاجئ، في حالة نادرة حيرت الأطباء، كما أنها تعاني آلاما مستمرة.

ويحرص أفراد عائلة الشابة على توفير حياة ملائمة لها، بتأمين كل ما تحتاجه، إلا أنهم ينقلونها من مكان إلى آخر داخل وعاء بلاستيكي؛ لصغر حجمها وسهولة حملها.