الرئيسية » آخر الأخبار » قاضي “اللواط في داعش” وراء القضبان بتهمة الاخيرة!

قاضي “اللواط في داعش” وراء القضبان بتهمة الاخيرة!

افاد مصدر محلي في محافظة نينوى شمال العراق، الثلاثاء، بان مفرزة خاصة مما يسمى بجيش العسرة اعتقلت احد قضاة تنظيم “داعش” الارهابي في الساحل الايمن داخل الموصل بتهمة “اللواط”، مؤكدا ان المعتقل اشتهر باصداره احكام الموت على العديد من المتهمين بذلك.

وقال المصدر، ان “مفرزة خاصة من جيش العسرة والتي تعد من قوات النخبة بداعش اعتقلت احد قضاة التنظيم والذي يحمل جنسية عربية في الساحل الايمن داخل الموصل بتهمة اللواط”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “المعتقل من القضاة الذين اشتهروا باصداره احكام الموت بحق العديد ممن اتهموا بارتكاب اللواط في مناطق متفرقة من الموصل بالاشهر الماضية”، مشيرا الى ان “هناك شكوك قوية بان اغلب من اتهموا انتزعت اعترافاتهم بالقوة وتم اعدامهم بطرق وحشية جدا من خلال رميهم من فوق مبان عالية”.

وتابع المصدر ان “كيل الاتهامات للابرياء في الموصل من الاساليب التي اعتمدها داعش من اجل ابتزاز عوائلهم او محاولة زرع الخوف في نفوس الاهالي عبر بوابة الاعدامات العلنية والتي تبدا بضرب الاعناق او الحرق او الرمي من فوق المبان العالية”.

يذكر ان مدينة الموصل هي اول مدن العراق تسقط في قبضة “داعش”، في حزيران 2014 وتعد حاليا من ابرز معاقله.