الرئيسية » مجتمع » الخارجية للقوات وعون يستعين بنصرالله وهؤلاء وزراء السنّة

الخارجية للقوات وعون يستعين بنصرالله وهؤلاء وزراء السنّة

هكذا سيتم تقاسم الحصص في الحكومة المقبلة… المالية لدولة الرئيس نبيه بري، والخارجية تعويض للقوات.

طالبت القوات اللبنانية بان يكون لها خمسة مقاعد وزارية في المداولات الجارية حول التمثيل الوزاري وتوزيع الحقائب، وفيما تردد ان موضوع وزارة المالية بمثابة خط أحمر وهي مسماة باسم الرئيس نبيه بري وباسم الوزير علي حسن خليل تحديدا، فان عروضا قدمت للقوات اللبنانية بأن تكون وزارة الخارجية من حصتها، لاسيما ان التيار الوطني الحر ملتزم بتوفير وزارة سيادية للقوات اللبنانية بعدما ايّدت القوات اللبنانية ترشيح العماد عون للرئاسة. وفي هذا السياق تردد ان مشاورات تجري على هذا الصعيد مع الرئيس المكلف سعد الحريري ومع رئيس الجمهورية، لتسمية القوات شخصية مسيحية غير حزبية لهذا الموقع.

 

في المقابل تحركت الاتصالات على خط بعبدا – حارة حريك من اجل ازالة عقبات تحول دون استكمال خطوات التأليف، لاسيما على خط المطالب الوزارية التي يطرحها الرئيس بري، وتردد ان العماد عون اوفد الى امين عام حزب الله من يبلغه ان ثمة حاجة لتدخله لاسيما على صعيد التخفيف من حجم مطالب الرئيس بري.

وفي هذا السياق
أفادت معلومات من داخل تيار المستقبل الذي يشهد حالة تنافس بين رموز فيه على الانخراط في الحكومة المقبلة وفي السياق يجري الحديث بأنّ أسماء الوزراء السنّة قد حسم أمرها وهي ١- نادر الحريري. ٢- نهاد المشنوق. ٣- سمير الجسر . ٤- محمّد عبداللطيف كبّارة. ٥- عبدالرحيم مراد. ٦- طلال المرعبي.

 

وهذه الأسماء وضعت في التشكيلة الحكوميّة الأوليّة،ويمكن الموافقة عليها من قبل جميع القوى السياسيّة بكاملها أو تعديل بعضها ،إنّما على الأقلّ خمسة منها قد حسمت بنسبة 99 بالمائة. والأكيد يأتي عند إعلان الحكومة الجديدة.