الرئيسية » آخر الأخبار » لبناني وزيراً للخزينة الأمريكية؟

لبناني وزيراً للخزينة الأمريكية؟

عُين رجل الأعمال الأميركي ذو الأصول اللبنانية توم باراك وزيراً للخزانة الأميركية في حكومة الرئيس المنتخب دونالد ترامب.
توم باراك، وهو الصديق المقرّب لترامب، كان من الأسماء التي برزت بعد الفوز المفاجئ للمرشح الجمهوري، إذ كلّفه الأخير بالإشراف على مراسم تسلم السلطة من الرئيس السابق باراك أوباما.

توم براك الابن، هو مستثمر الأسهم والعقارات الخاصة الأميركية، ومؤسس ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “كولوني كابيتال”، مقرها في سانتا مونيكا، كاليفورنيا.

هاجر أجداده الى الولايات المتحدة من لبنان، تخرج توماس برّاك عام 1969 من جامعة جنوب كاليفورنيا بشهادة المحاماة.

تدرج في مكتب “هربرت كالمباش” المحامي الخاص للرئيس الأميركي ريتشارد نيكسون، وتعلم اللغة العربية ثم انتقل للعمل في المملكة العربية السعودية كمستشار للأمراء السعوديين.

بعد ان عاد الى الولايات المتحدة شغل منصب نائب وكيل وزارة الداخلية للولايات المتحدة الداخلية تحت ادارة جيمس وات، في عهد إدارة الرئيس ريغان.

عام 1990 أسس شركة “كولوني” للإستثمارات، ومعها بدأت رحلة النجاح والثراء، حصل براك على الاستثمار الأولي من شركات “باس وجنرال الكتريك كابيتال”، وفيما بعد من شركات “إيلي برود”، “ميريل لينش”، و”كو تشن فو”، وقد استثمر براك نحو 200 مليون دولار في القطاع العقاري في الشرق الأوسط.

وفي أيلول 2011 حل براك في المرتبة 833 كأغنى شخصية في العالم، وفي المرتبة 375 كأغنى شخصية في الولايات المتحدة الأميركية بثروة تقدر بحوالي 1.1 مليار دولار.