الرئيسية » منوعات » ثورة غضب على ميلانيا ترامب: عودي إلى البيت الابيض وإلّا..

ثورة غضب على ميلانيا ترامب: عودي إلى البيت الابيض وإلّا..

وقّع ما يقارب 200 ألف شخص عريضة تطالب سيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب بالانتقال للعيش في البيت الأبيض.

وفي حال رفضت ذلك يتعين عليها، بحسب موقعي العريضة، أن تدفع بنفسها ثمن الحماية التي تقدم لها ولابنها بارون أثناء إقامتهما في برج ترامب في نيويورك.

وذكرت مصادر شرطة المدينة أن تكلفة ذلك تراوح بين 127 ألف و146 ألف دولار يومياً، تضاف إليها 24 مليون دولار أنفقت للغاية نفسها في الفترة الممتدة بين 8 تشرين الثاني 2016 و20 كانون الثاني 2017 أي بين يوميّ فوز ترامب وتسلمه مقاليد الحكم.

يُذكر أن ميلانيا كانت أعلنت أنها لن تنتقل مع زوجها إلى البيت الأبيض لكي يتمكن ابنها من متابعة دراسته في نيويورك.