الرئيسية » قضايا وناس » تفاصيل الاشكال بين “الاشتراكي” و”حزب الله” !

تفاصيل الاشكال بين “الاشتراكي” و”حزب الله” !

صدر عن وكالة داخلية الشويفات في الحزب التقدمي الإشتراكي البيان التالي: “تناقلت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية خبراً عن وقوع إشكال بين الحزب التقدمي الإشتراكي وحزب الله على خلفية إزالة علم حزبي.

توضح وكالة داخلية الشويفات أن هذا الخبر مضخم وجرى علاجه من خلال سلسلة من الإتصالات السياسية وتؤكد أن التنسيق مع الإخوة في حزب الله قائم ومستمر كما كان في السابق وكذلك مع كل الجهات المعنية في المنطقة.

لذا تدعو الوكالة لعدم الإنجرار خلف الشائعات المغرضة مؤكدة تمسكها كما دائماً بالإستقرار في الشويفات ومحيطها”.

وفي هذا السياق، أعلنت مديرية الاعلام في “الحزب الديمقراطي اللبناني”، في بيان “أنه وبعد الاتصالات المكثفة التي أجريت بين رئيس الحزب وزير المهجرين الأمير طلال أرسلان وبين رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط ومسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في حزب الله الحاج وفيق صفا، اتفق الجميع على ضرورة التهدئة وضبط النفس، بعد الاشكال الذي كان قد حصل في الشويفات على خلفية أعلام حزبية. وأكد الجميع على عدم السماح لأي طابور خامس إحداث فتنة في المنطقة تهدف إلى زعزعة الوضع وضرب العيش الواحد الذي نسعى جميعا للحفاظ عليه”.

الى ذلك، أعلنت بلدية مدينة الشويفات، في بيان، انه “بعد الإشكال الذي وقع في مدينة الشويفات- نقطة الريشاني، أجرى رئيس البلدية زياد حيدر اتصالا هاتفيا بكل القيادات الأمنية في المنطقة، داعيا إياهم للتدخل الفوري في الأمر بهدف التهدئة والحل”.

ودعت البلدية “كل الأطراف المعنية إلى التصدي لأي فتنة قد تحصل عن قصد أو عن غير قصد”، طالبة “من الجميع تحكيم لغة العقل والتمسك بالأجهزة الأمنية وفي مقدمتها الجيش اللبناني”.

وكان اشكال وقع بين عناصر من حزب الله وآخرين من الحزب التقدمي الاشتراكي في الشويفات – طلعة محطة الريشاني – على خلفية نزع علم للحزب التقدمي عن عامودٍ للكهرباء أمام مركز الحزب.