الرئيسية » مجتمع » بالصور والدليل.. فضيحة مدويّة تهز الرياضة اللبنانية

بالصور والدليل.. فضيحة مدويّة تهز الرياضة اللبنانية

قد يكون من أصعب الحالات التي يمر بها المواطن اللبناني، أيًّا كان، إحساسه بالتهميش والظلم وعدم مبالاة.

وهذا الإحساس بالظلم عاشه بطل لبناني في رياضة “التاي بوكسينغ”، الشاب عمر الحلبي، الذي مثّل لبنان ضمن البطولة العربية للعبة التي أقيمت في بيروت بمشاركة 13 دولة عربية. عمر بطل غير متوّج، لا بل عُمر بطل “مسروقة منه البطولة” أمام أعين الاتحاد اللبناني للعبة الذي بارك هذه “السرقة” وأهداها لخصم البطل اللبناني.

وفي التفاصيل، أن مباراة أقيمت في لعبة “التاي بوكسينغ” بين عمر الحلبي (لبناني) وعلي رحيّم (العراق) انتهت لمصلحة اللبناني الذي فاز بـ3 جولات مقابل جولتين للعراقي، الا ان الفائز المُعلن كان ممثّل العراق!

بالصور والدليل.. فضيحة وطنية تهز الرياضة اللبنانية بالصور والدليل.. فضيحة وطنية تهز الرياضة اللبنانية  (1) بالصور والدليل.. فضيحة وطنية تهز الرياضة اللبنانية  (2)

كيف؟ يروي فادي الحلبي (نائب رئيس اتحاد “التاي بوكسينغ” ووالد اللاعب) في حديثٍ صحفي  أن الحكم المنظّم للمباراة كان عراقياً إطّلع على نتائج الجولات الموّقعة من قاضي المباراة وأفتى بخسارتنا وذلك بسبب المكاسب المادية الكبيرة التي يمكن ان يحصل عليها الفريق العراقي في حال الفوز”.

وأضاف الحلبي: “المعيب ان بين الحضور كان يتواجد أحد الأعضاء البارزين في اللجنة الأولمبية العراقية، وهو على علاقة مميزة مع رئيس اتحاد اللعبة في لبنان سامي قبلاوي الذي وقف الى صف اللاعب العراقي على حساب عمر الذي أمضى أشهراً في التمرين وحقق فوزه بجدارة”.

وشرح الحلبي قائلاً: “تمت المماطلة في اتخاذ القرار الذي كان واضحاً وضوح الشمس، طُلبت الأوراق مرّات عدّة وكان التلاعب بالنتيجة فاضحاً، ليس هناك أي جهة تستطيع ان تُحصّل حق اللاعب اللبناني بعد هذه المهزلة، حتى وزارة الشباب والرياضة ستتواصل عبر مستشاري الوزير مع الاتحاد الذي يتمسّك في زمام هذه الفضيحة”.