الرئيسية » آخر الأخبار » بالفيديو: بين “أبرامز” الأميركية و”أرماتا” الروسية.. من يتزعم الميدان؟

بالفيديو: بين “أبرامز” الأميركية و”أرماتا” الروسية.. من يتزعم الميدان؟

تعتبر دبابة أبرامز الأميركية من بين أقوى الدبابات على مستوى العالم لجهة التسليح والتدريع، ولكنها في الوقت نفسه واحدة من أثقل دبابات القتال الرئيسية بالعالم، إذ يزيد وزنها عن 60 طنا. ورغم كونها بالخدمة منذ عام 1980، إلا أن الكثير من التحسينات والتعديلات أدخلت عليها بعد حروب عدة خاضتها مثل حرب أفغانستان وغزو العراق.

وتمتلك الدبابات الكثير من مواصفات الأمان، فإلى جانب درعها القوي والثقيل الذي يدخل اليورانيوم المنضب في تصنيعه، إن قمرتها الداخلية تمتلك خاصية إطفاء الحريق بشكل آلي بحال اندلاعه داخلها، كما يمكن لقائد الدبابة إطفاء الحرائق المندلعة في المحرك بحال مهاجمته، إلى جانب ميزة تخزين الذخائر في مكان خاص بحيث لا يؤثر انفجارها على حياة الجنود بالداخل.

أما عيار مدفع الدبابات من طراز M1 فهو 120 ملم، وهو صالح لإطلاق عدد كبير من القنابل المتنوعة الاستخدامات، بما فيها القنابل الخارقة القادرة على تدمير الدبابات الروسية المتطورة بدرعها الجديد. كما تحمل الدبابة أيضاً عدد من الرشاشات بعيارات مختلفة.

T14 الروسية

أما دبابة أرماتا T14 الروسية فهي أحدث دبابة يُدخلها الجيش الروسي إلى الخدمة، ولم تظهر إلى العلن إلا العام الجاري خلال العروض العسكرية، مع أن موسكو تعتزم إنتاجها بكثافة خلال السنوات المقبلة.

وتكتفي الدبابة بطاقم من ثلاثة عناصر، ولديها مدفع ضخم من عيار 125 ملم مع قدرة إطلاق ما بين 8 إلى 10 قذائف بالدقيقة، وتشير التقارير العسكرية إلى أن التقنيات المتقدمة بالدبابة تجعلها قادرة على رصد الأهداف المعادية من على بعد كيلومترات، ومع ذلك فإن وزنها لا يزيد عن 48 طنا.

وتوفر الدبابة درجات حماية عالية جداً لطاقمها بفضل الدرع الفائقة التقدم، والقادرة على التعامل مع الأسلحة الهجومية لدى الطرف المقابل.