الرئيسية » قضايا وناس » العثور على سلحفاة بحرية نافقة على شاطىء الميناء

العثور على سلحفاة بحرية نافقة على شاطىء الميناء

عثر مركز رصد الحياة البحرية وسلامة الشواطىء في جمعية كشاف البيئة في لبنان على سلحفاة من فصيلة “careta careta”، نافقة على شاطىء مدينة الميناء في طرابلس، في جوار مركز الجامعة العربية.

وأوضح أمين السر العام للجمعية مراد عبوشي أنّ “هذه الحالات تتكرر على شاطىء مدينة الميناء في طرابلس”، داعياً الصيادين والإدارات المختصة لا سيّما وزارة البيئة، إلى “الإهتمام أكثر في حماية السلاحف البحرية المهددة بالإنقراض”، لافتاً إلى أنّ “كشاف البيئة يقوم بحملات مستمرة للتوعية على اهمية حمايتها”.

وقال: “لقد أصبحت حياة السلاحف البحرية ومصادر قوتها معرضة للخطر بسبب تدهور الموائل البحرية كتدمير الأحياد البحرية المرجانية والتقاط المحار بالشباك والرسو العشوائي، إضافةً إلى المياه المبتذلة الجارية على سطح الأرض بالاضافة الى المبيدات الزراعية والمدنية، وكذلك الملوثات الكامنة في المخلوقات البحرية التي تتراكم بنسب مرتفعة في السلاحف التي تقتات بها، وقد تكون مسببة للأورام الخبيثة التي اصابت بعض مجموعات السلاحف البحرية، وغالبا ما تؤدي النفايات الى موت السلاحف البحرية التي تلتهم الاكياس البلاستيكية التي تشبه القناديل البحرية”.

وأسف عبوشي “لنفوق السلاحف الذي يتكرر يوما بعد يوم بسبب ثقافة بعض المواطنين ورواد البحر السلبية وعدم الحفاظ على البيئة وعلى شواطئنا”، محذّراً “من رمي الأوساخ والاكياس البلاستيكية والنفايات في البحر وعلى الشاطئ، الأمر الذي يؤدي الى نفوق اعداد اخرى من السلاحف البحرية