الرئيسية » منوعات » 8 أمور لا تعرفينها عن ميلانيا ترامب الأم!

8 أمور لا تعرفينها عن ميلانيا ترامب الأم!

وُلد بارون ترامب في عائلة ثرية تتمتع بالكثير من الامتيازات، لكن عندما فاز والده دونالد ترامب بالرئاسة مؤخرا، أُعلن أن بارون لن ينتقل إلى العاصمة وإلى البيت الأبيض على الفور، حيث قيل إنه سيبقى مع والدته ميلانيا في نيويورك حتى انتهاء العام الدراسي.

وبحسب مجلة “كوزموبوليتان”، كان هذا الاختيار مؤشرًا على مدى اهتمام والدي بارون بابنهما، لكن اهتمام ميلانيا ظهر واضحا في أكثر من مناسبة ومقابلة. إليكم أهم الصفات والعادات عن ميلانيا ترمب الأم:

ميلانيا منخرطة أكثر في حياة بارون

بقي دونالد ترامب منشغلاً بإدارة شركاته والآن إدارة الولايات المتحدة، وبالتالي وقع عبء تربية الأطفال على عاتق ميلانيا.

وقالت عام 2015: “لم يغير الحفاضات وأنا موافقة على ذلك، فمن المهم جدًا معرفة الشخص الذي تعيشين معه ونحن نعرف أدوارنا”.

تحافظ على التوازن بين العمل وتربية الأطفال

لم تبدأ ميلانيا أعمالها التجارية حتى بدأ بارون المدرسة وهي تفي بالتزاماتها المهنية أثناء وجوده في المدرسة وتقول: “أنا أم في المقام الأول، فهذه هي وظيفتي الأولى، وأهم وظيفة على الإطلاق”.

تؤمن بالسماح لطفلها بالخطأ

قالت ميلانيا: “أعتقد أنه من المهم إعطاء الأطفال المساحة لارتكاب الأخطاء والتعلم منها، فالأخطاء تبني الأجنحة حتى يستطيعون التحليق في المستقبل”.

علمت بارون 3 لغات منذ الطفولة

في العام 2009، قالت ميلانيا إن طفلها يتحدث الإنكليزية والفرنسية، ولغتها الأصلية السلوفينية، وهو حالياً يتحدث السلوفينية بطلاقه ويستخدمها للتواصل مع أجداده.

تشجع إبداع بارون

تقول ميلانيا: “خياله آخذ في النمو وهذا هو المهم، فهو يرسم على الجدران في غرفة اللعب”.

مدافعة عاطفية عن أطفال آخرين

حتى قبل أن تصبح السيدة الأولى وقبل الأمومة، شاركت ميلانيا في جمعيات خيرية عديدة، وكانت ضيفة الشرف لليوم الوطني الخامس السنوي لحب الأطفال، واليوم الوطني لمنع الاعتداء على الأطفال في العام 2008.

سعيدة بطفل واحد فقط

عندما سُئلت ميلانيا عما إذا كانت قد تتطلع لإنجاب المزيد من الأطفال، قالت: “لا أحب أن أقول لا أبدًا ولكن حياتي مليئة بطفلين: الكبير والصغير بارون وترامب”.

كانت تطبق كريم الكافيار على جسد بارون بعد استحمامه ليلاً

أثارت ميلانيا ضجة كبيرة في العام 2013 عندما كشفت أنها طبقت مرطبها الخاص الذي يحتوي على كافيار حقيقي على جسم بارون كل ليلة، حيث قالت: “رائحته منعشة جدًا، وأنا أضعه على جسمه من الرأس إلى أخمص القدمين، وهو يحب ذلك”.