الرئيسية » منوعات » هل ممارسة الجنس في رمضان حرام ؟

هل ممارسة الجنس في رمضان حرام ؟

الكثير من الناس يتساءلون حول موضوع العلاقات الجنسية في رمضان ،هل هي جائزة أم لا ،و إن كانت جائزة فمتى على الصائم القيام بها ؟و ما هو حكمها الشرعي في الإسلام؟إليكم الجواب في المقال أسفله.

إن ممارسة العلاقة الحميمة في شهر رمضان بين الازواج أمر طبيعي تماماً، والدين يسمح بالممارسة الجنسية طوال الفترة بين الغروب والفجر، حيث تكون العلاقة الحميمة بين الزوجين بكل صورها ممنوعة طوال فترة الصيام، ولكنها ليست ممنوعة ولا مكروهة بعد الافطار وقبل تناول السحور.

أوقات العلاقة الحميمة:

كماهومعروف أن وجبة الافطار تعتبر الطعام الاساسي للصائم،حيث طوال نهار الصائم تتوقف المعدة والامعاء تقريباً عن العمل، كما يقل إفراز العصارة المرارية وقد تتوقف تماماً.. وعند تناول طعام الافطار تبدأ القناة الهضمية في العمل بنشاط فيندفع الدم من أجزاء الجسم المختلفة إلى الجهاز الهضمي ليساعده في نشاطه الزائد، فتكون النتيجة الشعور بالخمول والميل للنوم والاسترخاء نتيجة نقص مؤقت في الدم الواصل للمخ والجهاز العصبي، وفي حالة نعرفها جميعاً ونحس بها بعد الافطار.متل الاسترخاء والاحساس بالدفء قد يحرك الغريزة الجنسية عند الازواج والزوجات مما يدفع إلى محاولة الممارسة، غير أن الممارسة تحتاج إلى مجهود عضلي وعصبي مما يحتاج إلى زيادة الدم المندفع إلى العضلات والاعصاب، لذلك فإن ممارسة الجنس بعد الافطار مباشرة قد تؤدي إلى متاعب منها مثلاً:

عسر الهضم

ضعف الانتصاب

الاحساس بالاجهاد السريع مع الحركة نتيجة ضعف الدورة الدموية في الجسم لانصرافها إلى الجهاز الهضمي، وهو ما قد يؤدي إلى فشل العلاقة الجنسية، ويسبب ارتباكاً وقلقاً لدا الإنسان.