الرئيسية » مجتمع » عائلة الحاج حسن تتهم قيادات في حزب الله بشن حملة تشويه على وزير العائلة

عائلة الحاج حسن تتهم قيادات في حزب الله بشن حملة تشويه على وزير العائلة

نشر موقع “النشرة الاكتروني” بياناً منسوباً لعائلة الوزير حسين الحاج حسن، ولفت البيان إلى أنّ هناك حملة ضد الوزير بدأت منذ أكثر من عام لاسيما بعد اغتيال القيادي مصطفى بدر الدين.

وجاء في البيان أنّ الحملة قد بدأت منذ الانتخابات البلدية في ضيعته حوش النبي، إضافة إلى فتاوى شرعية بحق محامي الوزير السيد أشرف الموسوي وتناوله بالقدح والذم على مواقع التواصل.

وبحسب البيان فإنّ عناصر من حزب الله هم الذين ألقوا القبض على عباس فؤاد الحاج حسن والذي هو ابن أخ لشهيدين ولمسؤول في الحزب ولوالده تاريخه المشرف، بينما عمدت وسائل الإعلام بحسب البيان إلى التعريف عنه على أنّه ابن شقيق  الوزير حسين الحاج حسن وذلك لنواياهم الخبيثة.

 

وأكد البيان أنّ العائلة لن تسكت أمام هذه الحملة المنظمة التي تسبق الانتخابات النيابية، مشيراً إلى أنّ الشيخ نعيم قاسم ونجله محمد يقومان بعملية نصيب واحتيال وأنّ هناك 27 مليون دولار قاما بنصبهم على صلاح عز الدين.

متسائلاً من أين لنعيم قاسم هذه الأموال، ومن أين لمسؤول اللجنة الأمنية السابق أحمد مشيك الأموال الهائلة.

وتوجه البيان إلى النائب محمد فنيش معلقاً “من كتر الإيمان كان يعطي العالم بدل الدواء جفصين وأدوية مهربة”.

 

مضيفاً “والحاج حسين نصرالله سرق أموال اليتامى فيما النائب الموسوي تاجر وصاحب معامل كبتاغون، وحسن النمر سارق أموال”

وختم البيان “والشيخ يزبك ألم يبيع ابنه سلاحاً للمعارضة السورية، والشيخ باقر محمد الحاج حسن ألم يقوم بتغطية المهربين”.