الرئيسية » منوعات » مشاهير الفن » سابقة في تاريخ قناة ” ديزني” : علاقة مثلية ضمن مسلسل للمراهقين

سابقة في تاريخ قناة ” ديزني” : علاقة مثلية ضمن مسلسل للمراهقين

عندما نسمع كلمة “ديزني” تتراءى أمامنا صور شخصيات رافقت طفولتنا من ميكي ماوس إلى غوفي وشخصيات أخرى.

في السنوات العشر الماضية بدأت شبكة قنوات ” ديزني ” بإنتاج برامج ومسلسلات مخصصة للمراهقين من الشباب والشابات.

ولكن العالم يتغير .. وكذلك ديزني التي خطت خطوة متقدمة بإتجاه الإعتراف بحقوق مثليي الجنس.

في الموسم الثاني من مسلسل “أندي ماك ” الذي يمثل حياة الصبية أندي مع أصدقائها وعائلتها سيكون هناك مشهد يعترف فيه أحد المراهقين من الممثلين بأنه مثلي الجنس ضمن حبكة تتحدث عن إكتشاف الشخص لميوله الجنسية وقبولها كجزء من الشخصية العادية.

يقول الناطق بإسم شبكة قنوات ديزني إن المشهد الذي يعترف فيه أحد أبطال المسلسل بحبه لصديقه الشاب هو مشهد تمت فيه مراعاة حساسية هذا الموضوع من حيث الحوار والمواقف المرافقة، مشيراً إلى أن هذه الخطوة هي لتعزيز قبول المثليين في المجتمع بشكل إنساني.

وتقول سارة كيت أليس رئيسة مجلس إدارة شركة GLAAD إن برنامج ” أندي ماك ” سينقل حقيقة المجتمع الأميركي الذي بدأ يتقبل فكرة المثلية كخيار متاح لمن يرغب في أن يعلن عن ميوله الجنسية بين المراهقين.