الرئيسية » قضايا وناس » “بدك تروحي عند الله” !!

“بدك تروحي عند الله” !!

يبدو أن مسلسل العنف الجسدي والنفسي الذي تتعرض له الفتيات والنساء لم ولن ينتهي في الوقت القريب. وآخر حلقات الأعمال الوحشية ما تعرضت له لمى جمعة، أمّ لولدين جواد ومانيسا.

لمى عُّذبت، وعُّنفت، وضُربت واستُغلّت من قبل زوجها الذي، بحسب تعبيرها، من المعيب وصفه بـ”الحيوان”، كونه أكثر شراسة من الحيوانات المفترسة.

وفي التفاصيل، ووفق تقرير نُشر خلال برنامج “هوا الحرية” الذي يقدمه الاعلامي جو معلوف عبر قناة الـLBCI، لم يكتف بتعنيفها، بل استغلّها مادياً واستفاد من اموالها ومهنتها، باعتبارها تملك صيدلية.

 هذه قصة جهاد الذي اختطف ابنته، قبل أن يحمل، منذ أسابيع، سلاحاً حربياً متوجهاً الى منزل زوجته محاولاً قتلها وولديه جواد ومانيسا، إذ هددها مراراً عبر رسائل صوتية قائلاً: “تعي خدي بنتك، وشوفيها مذبوحة قدام البيت بكرتونة”. ولم يكتف بهذا القدر من “اللاإنسانية”، انما هدد ابنته قائلاً: “بدك تروحي عند الله”.

“أنا ما بحب البابا”، بهذه الكلمات عبرت مانيسا عن جرح بريء، أظهرته بابتسامة رافضة ان تبكي لأنه يجب أن تكون قوية، وفقاً لحديثها. جرح سببه لها أب ما عرف من الأبوة سوى أنه ذو الماء الدافق، وبفضل “النطفة” التي جعلته أباً أجاز لنفسه كل أشكال القسوة ليمارسها تجاه عائلته، على وجه الخصوص، بذريعة أنه رب البيت المُطاع.

وطالبت لمى الزوجة الموجوعة بالعيش بسلام مع أولادها، وأن ينال طليقها عقاب الموت.

ليبانون ديبايت