الرئيسية » آخر الأخبار » خلافات أمل _ التيار تنعكس على حزب الله … وجميل السيّد مهدد !

خلافات أمل _ التيار تنعكس على حزب الله … وجميل السيّد مهدد !

الخبرية ليست مزحة مسألة خلاف “حزب الله” و “حركة أمل” على تسمية الحزب لـ جميل السيد  في دائرة “بعلبك _ الهرمل”، بل إن الكيميا المفقودة بين الرئيس برّي وجميل السيد والتي تغذيها طموحات الأخير السياسية هي السبب .

وأكد مصدر متابع لـ ” الضاد برس ”  إن “حزب الله” لا يزال مصر على ترشيح جميل السيد، رغم أن هذه الخطوة مستفزة بشكل علني لـ حركة أمل ولـ الرئيس بري ولعائلات وعشائر المنطقة وكل جهة لها وجهة نظرها بهذا الموضوع  .

وأكد المصدر نفسه أن تكتل ” التغيير والإصلاح ” قد حسم خياراته منذ مدة ويتجه إلى عدم تسميت الرئيس بري  لرئاسة المجلس بعد الإنتخابات المقبلة .

والكل يعلم أن جميل السيّد يطمح إلى أن يكون مرشح العهد لرئاسة المجلس النيابي، أو بالتحديد مرشح تكتل ” التغيير والإصلاح “، الأمر الذي سيضمن له الحصول على كافة أصوات التكتل وأيضا أصوات حلافاء سوريا العائدون الى المجلس من الباب العريض .

السؤال هل ترشيح جميل السيد سيكون سبب لفقدان الثقة بين الثنائي الشيعي ؟