الرئيسية » أخبار مهمة » هل يرضى السيد عباس بهذا ؟ #بعلبك_الهرمل الى مزيد من التردي ؟

هل يرضى السيد عباس بهذا ؟ #بعلبك_الهرمل الى مزيد من التردي ؟

حسين الخطيب : ( خاص )

يكفي أن تتواجد بين جمع من الناس ( قهوى _ مطعم _ عزاء _ فرح _ أو بين افراد أسرتك ) لتسمع نبض الناس وتتحسس حجم الرفض الصامت على فكرة ترشيح جميل السيد وغيره من الاسماء المطروحة الى الانتخابات النيابية، ستسمع اسئلة تعجز عن الاجابة عليها لمنطقيتها، وقد تضطر للدفاع عن امور لستَ مقتنعا بها احتراما لمقام وتاريخ وخبرة حزب الله وحرصهم الدائم على مصالح الناس ووجعهم.

قد تسمع : 

1_ لا اعتراض على شخص جميل السيد  وقد اثبت كفاءة في ادائه بعمله السابق .

2_ العمل النيابي يختلف عن العمل كمدير عام ، فهل يستطيع السيد ملاحقة هموم الناس وتطلباتهم التي لا تنتهي، وهل يستطيع فتح مكتب دائم له في مدينة بعلبك ليكون على تماس مع الناس او سيكون كالحاج حسن والساحلي والمقداد والموسوي وغيرهم من نواب #بعلبك_الهرمل ؟

3_ وهل يعرف السيد واقع البعلبكيين واهتماماتهم وتفاصيل يومياتهم واسماء قراهم ومواقعها الجغرافية، وعائلاتهم وفعالياتهم وشيوخهم ومساجدهم وحسينياتهم وقاعات احتفالاتهم ؟

لماذا تُسقط علينا الاسماء اسقاطًا ؟ لماذا لا ننتخب من نراه ويرانا ؟ ونسمعه ويسمعنا ؟ 

1_ لماذا يصر الثنائي الشيعي على تهميش منطقة كاملة مسكونة بارواح الشهداء وافكار الكوادر والقيادات الشابة والطموحة ؟

2_ أين  بعلبك الهرمل ؟ أين الرجال الرجال ؟

3_ هل حارب السيد عباس الموسوي الاقطاع العائلي ليستبدله ورثته باقطاع حزبي ؟

انتقادات بالجملة وقد ينفجر الوضع اليوم قبل الغد وفي اي لحظة لان الاعتراض الصامت قد لا يعود صامتاً في منطقة لطالما كانت رافعة الوطن وخزان المقاومة .