الرئيسية » رصد » استنفار في بعلبك _ الهرمل

استنفار في بعلبك _ الهرمل

تحت عنوان “حزب الله مرتاح في بعلبك – الهرمل ويدرس كيفية توزيع اصواته التفضيلية” كتب حسين درزيش في صحيفة “الديار”: “يتسابق مرشحو “كتلة الوفاء والامل” بعد اكتمال عقد لائحتهم مع الوقت المتبقي بتكثيف تحركاتهم وجولاتهم وزياراتهم الانتخابية وفق خطط منظمة ومبرمجة. وقد استنفر حزب الله قواه على الارض منذ لحظة انضمام الماروني اميل رحمة الاسبوع الماضي الى اللائحة من اجل تحريك المياه الراكدة ورفع الحاصل الانتخابي في الدائرة الثالثة لتصعيب عملية رفع النسب لدى الجهات المقابلة والمنافسة التي لم تظهر حتى الساعة باستثناء بعض التسريبات عن لوائح لم تكتمل او تولد.

وتابع: “ويرى مصدر على تماس مع العملية الانتخابية في حزب الله ان ثلاث ماكينات حزبية انطلقت تباعا وبدأت تحركاتها واحصاءتها الميدانية واللوجستية على الارض:

ـ ماكينة حزب الله ويديرها مسؤول منطقة البقاع في حزب الله النائب السابق الحاج محمد ياغي (ابو سليم) ومساعده الدكتور حسين النمر.

ـ ماكينة حركة امل ويديرها المسؤول التنظيمي في حركة امل الحاج مصطفى الفوعاني.

ـ ماكينة الحزب السوري القومي الاجتماعي ويديرها رئيس المكتب السياسي في الحزب العميد كمال النابلسي الذي اطلق ماكينة القومي من صالة الروابي في بعلبك بذكرى ميلاد انطون سعادة، بانتظار ماكينة “جمعية المشاريع” الحليف الرابع لحزب الله والدائم في المجالس البلدية من خلال مرشحها عضو المجلس البلدي السني المرشح يونس الرفاعي الذي حل مكان النائب الحالي كامل الرفاعي”.

لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.