بعدما أثار خبر زواجها بشكل مفاجئ جدلاً كبيراً في الوسط الفني والإعلامي، فإن خبر طلاقها أحدث جدلاً أكبر والذي أتى بعد حوالى الشهرين فقط من الزواج.

وأثار هذا الموضوع الكثير من التعليقات، لاسيما بعد كشف بولند عن أن سبب الطلاق هو طلب زوجها منها أن ترتدي النقاب، الأمر الذي رفضته.

ومن هذه التعليقات ما قالته الفنانة اللبنانية ​ليلى اسكندر​ التي نشرت مقطع فيديو لها عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي قالت فيه :”وحياة اللي ببطني عم بحكي من قلبي، اللي عم يصير ظلم، وكل ذنبها انها وقعت في الحب والعشق ورمت كل شيء في البحر لتكون مع من تحب”.

وأضافت :”أنا لا أتدخل في شأن حليمة الشخصي، بل حديثي من منطلق انساني لكل من يتابعني اذا كانت على حق أم مخطئة، لا تحكموا عليها”.