الرئيسية » منوعات » سيدتي » «كُن أكثر إنسانية».. Reebok تحتفي بالنساء اللائي يُحدثن التغيير، وهؤلاء هنّ الرائدات

«كُن أكثر إنسانية».. Reebok تحتفي بالنساء اللائي يُحدثن التغيير، وهؤلاء هنّ الرائدات

احتفت شركة Reebok للأحذية والملابس الرياضية بـ » النساء القويات » اللائي أحدثن تغييراتٍ إيجابية في العالم بطرق فريدة، وذلك من خلال حملتها «كن أكثر إنسانية».

تصور الشركة نجمات مثل المغنية أريانا غراندي، وعارضة الأزياء جيجي حديد، والممثلة داناي غورورا، وأخريات يشجعن الناس لأن «يكونوا أفضل نسخة ممكنة منهم على الصعيد البدني، والعقلي، والاجتماعي».

تحكي كل امرأة قصتها الشخصية من تخطي العقبات كي تصبح أفضل نسخة من نفسها.

وظهرن أيضاً مع النساء المؤثرات، مثل ريس سكوت مؤسسة Women’s World of Boxing لممارسة الملاكمة النسائية؛ وشانون كيم فاغنر مؤسسة Women’s Strength Coalition للياقة البدنية للنساء.

كل هؤلاء شيدن منظماتٍ تُمكِّن النساء وتصنع التاريخ:

أريانا غراندي

تستخدم أريانا منصتها للترويج لرسائل المساواة والاحتواء والتراحم من أجل الجميع.

وتساعد في تغيير الجيل القادم من خلال التشجيع على عالم يدعم فيه الناس بعضهم بعضاً بغض النظر عن الطريقة التي نحيا بها، أو من هم الذين نحبهم.

جيجي حديد

تعلم جيجي قوة صوتها، وهي ليست خائفة من استخدامه.

فمن خلال أفعالها ومنصتها الاجتماعية، تبعث إلى الحياة معتقداً بأن كل يوم يشكل فرصةً جديدة لنشر رسالة محبة وتسامح، من أجلكم ومن أجل الآخرين.

داناي غورورا

يُعرف عن داناي أنها نوعٌ جديدٌ كلياً من البطلات. فقد اضطلعت بمهمة موازنة الساحة لتتمكن النساء والفتيات من المشاركة.

ومن خلال أدوارها التي تقدمها على الشاشة، وباعتبارها كاتبة مسرحية، وعملها مع منظمة One Campaign وحركة Love Our Girls، تعتبر داناي بطلة يمكننا جميعاً أن نبدي إعجابنا بها.

كاترين دافيد سدوتير

من خلال العلامة التجارية CrossFit، تكسر كاترين الحواجز وتحطم المفاهيم المسبقة حول قوة الأنثى.

فقد أظهرت قوتها العقلية والجسدية أمام الشاشة كي تصبح المرأة الأكثر لياقة بدنية على الأرض في عامي 2015 و2016 في برنامج Fittest on Earth، لتظهر للعالم أنه من الممكن المنافسة وفي الوقت ذاته إلهام النساء الأخريات.

يلدا علي

تريد يلدا الاستفادة من قوة الأنثى عن طريق جمع النساء الواعيات والمبدعات للغاية من أجل تغيير العالم.

إذ تعتقد أنَّه «عندما نكون أقوياء جسدياً وعقلياً، وعندما نتعاون وندعم بعضنا بعضاً، حينها فقط نستطيع إيجاد الثقة لتمزيق النص الذي يمليه المجتمع ونكتب النص الخاص بنا، الذي يتفق مع ما نكون حقاً».

شانون كيم فاغنر

أتاحت رياضة رفع الأثقال لشانون أن تُحدث تغييراً جوهرياً على الطريقة التي كانت ترى بها نفسها ودورها في المجتمع. عندما أدخلت التدريب على رفع الأثقال إلى ممارساتها الروتينية، تغيَّر كل شيء.

فقد بدأ شعورٌ بالقوة والقيادة يتسرب إليها، وبأنَّها ليست في حاجة إلى فقد الوزن كي تكون ذات قيمة.

جيني جيثر

نظراً إلى أنها مدربة رقص وركوب دراجات ثابتة، ومعلمة نظام بيلاتس للياقة البدنية، قضت جيني أعواماً وهي تكافح المعايير الجسدية غير الحقيقية التي أدت إلى مشكلاتٍ تتعلق بصورتها الشخصية واضطراباتٍ في التغذية.

وحفزتها معاناتها الشخصية كي تبني تقديراً ذاتياً وثقةً بنفسها.

ناتاليا إيمانويل

يعرف عن ناتاليا أنها امرأة واثقة ومثابرة؛ وهي تملك هاتين الصفتين بالفعل.

من خلال حُسن اختيار الأدوار القوية للأنثى، وأدائها عن قناعة وبصورة إيجابية، تغير ناتاليا الطريقة التي ينظر بها العالم إلى النساء.

إذ تضرب مثالاً على القوة التي تأتي للمرء عندما يستوعب حقيقته.

ريس سكوت

من خلال تعريف النساء بالتغيير الروحي والبدني والعقلي الذي جلبته الملاكمة إليها، تكسر ريس العوائق الجندرية، وتساعد العالم على مشاهدة النساء بشكلٍ جديد.

يمكن كذلك للأخريات الراغبات في دعم القضية اختيار حملة ريبوك المسماة Donate in Sweat. وتُدعى النساء والفتيات للمشاركة عبر الشبكات الاجتماعية بنشر صورة أصلية لهن خلال التمارين، ومشاركتها عبر وسم BeMoreHuman#.

يمكن أيضاً أن يخترن حضور إحدى فعاليات «Donate in Sweat».