الرئيسية » منوعات » “ستريبتيز” في البيت الأبيض.. ما حقيقة فيديو تعرّي ميلانيا ترامب المثير ؟

“ستريبتيز” في البيت الأبيض.. ما حقيقة فيديو تعرّي ميلانيا ترامب المثير ؟

إنتشر فيديو مثير لفتاة مثيرة تقلّد السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترامب، وتظهر في الفيديو وكأنّها ميلانيا وهي تتعرّى  مرتديةً السترة التي أثارت الجدل والتي كُتب عليها “أنا لا أكترث فعلا، فماذا عنك؟”. 

 ويأتي انتشار هذا الفيديو بعد يومين من توضيح السيدة الأولى أنّها ارتدت هذه السترة في حزيران الماضي أثناء زيارتها لمنشأة لرعاية الأطفال المهاجرين الذين جرى فصلهم عن آبائهم، لكي توجّه رسالة إلى “الإعلام اليساري”، الذي لا يكف عن انتقادها، بأنّها لا تكترث عمّا يتهمونها به.
 
وظهرت في الفيديو الفتاة التي تتقمّص شخصية ميلانيا الشقراء، وهي تخلع هذه السترة في مكتب تمّ تصميمه ليُشبه المكتب البيضاوي الشهير في البيت الأبيض.
 
صحيفة “دايلي ميل” البريطانية كشفت حقيقة هذا الفيديو ومدّته دقيقة واحدة، وتبيّن أنّ مغني الراب الأميركي تي آي نشره عبر حسابه على “تويتر“، ما أثار ضجّة بين الناشطين على موقع التواصل الإجتماعي هذا.
 
من جانبها، استنكرت المتحدثة الرسمية باسم ميلانيا، ستيفانيا جريشام، نشر المغني لهذا الفيديو، معربةً عن اشمئزاها بحسب ما نقلت “دايلي ميل“. وطالبت بعدم إعادة التداول به.

ا