الرئيسية » آخر الأخبار » تراجع إيراني _ سعودي في لبنان لصالح الإمارات !

تراجع إيراني _ سعودي في لبنان لصالح الإمارات !

برزت الحراكات السياسية اللبنانية باتجاه دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأسبوع الماضي، بالتوازي مع الجهود المبذولة لإتمام تشكيل الحكومة اللبنانية.

وتعطي طبيعة وتوقيت التقارب انطباعا عن مسعى إماراتي لتأدية دور أكبر على الساحة اللبنانية، مع تراجع الدور السعودي والايراني المباشر على شعبية كل من تيار المستقبل وحزب الله وانعكاسه بشكل واضح بالارقام التي حصدها الطرفين من الانتخابات النيابية الاخيرة .

ويذهب بعض الساسة اللبنانيين إلى توصيف العلاقة بين المستقبل والسعودية بالضعيفة ، رغم ما يظهره الحريري من دعم متواصل من قبل المملكة ، وفي المقلب الاخر ايران ممتعضة من بعض قادة الصف الاول بحزب الله بسبب الفساد وبسبب الشرخ الحاصل بين القواعد الشعبية وقادة ما يسمى بالصف الاول  .

أسباب الانفتاح

وحول الانفتاح المتسارع مع أبو ظبي :

أكد مدير موقع ” الضاد برس”   انطلاق هذه العلاقة من رؤية الجميع بوجوب التزام لبنان بالانتماء إلى المحيط العربي والمصلحة المشتركة العربية”، مضيفا : ” الامارات تجسد هذا التوجه بشكل أساسي، لافتا إلى أن ما يعقد من محادثات علنية وغير علنية “ينطلق من مصلحة لبنان أولا والعلاقات العربية _العربية ثانيا”.

وأكد : لقد تحقق تقارب بين جميع الاطياف السياسية والإمارات في ملفات كثيرة .

وأضاف : ” العقلاء حريصون بشكل دائم على هذه العلاقة وتعزيزها .

وأثنى : على المغترب اللبناني في الامارات  “وما أسهم به من إنجازات عمرانية وثقافية وحضارية ليعطي صورة ابداعية عن وطنه .

وردا على ما تناقله البعض لجهة مسعى لتطويق حزب الله والمغترب الشيعي خليجيا ومن بوابة الإمارات تحديدا .

قال : ” الامارات تعمل على مدّ علاقات صداقة مع كل من يحترم حقوق اللبنانيين وكرامتهم وحريتهم، ولا تبني سياساتها على ردة فعل وعلى الكيدية السياسية ، أو الكيل بأطراف أخرى” .

وأوضح : ” كل الشعب اللبناني مقتنع أنه جزء من محيطه العربي بفعل التاريخ والجغرافيا، ولكنّ الصراعات والمتغيرات التي حصلت في العالم العربي اجبرت البعض بركب الموج .

وتطرّق :  إلى اللقاءات السرية والمعلنة والى الرسائل التي يرسلها جميع القوى السياسية اللبنانية للإمارات ” تعكس عن حالة الانفتاح التي تلعبها الامارات مع الجميع وتظهر الصورة الجديدة التي سيكون عليها المشهد اللبناني الجديد .

وختم : الجميع متشظي من المشهد الحالي ، ونحن نشد على يد القيادة الحكيمة بالامارات لخير وخلاص الجميع .