الرئيسية » عربية _ دولية » مسؤول سعودي اتصل بتالا وروتانا قبل مقتلهما ! هل السفارة السعودية متورطة ؟

مسؤول سعودي اتصل بتالا وروتانا قبل مقتلهما ! هل السفارة السعودية متورطة ؟

تواصل الشرطة الأمريكية التحقيق في حادثة الوفاة الغامضة للفتاتين السعوديتين اللتين عثر على جثتيهما هدسون بمدينة نيويورك الأمريكية الأسبوع الماضي.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية عن الشرطة قولها إن “والدة الفتاتين أخبرت المحققين أنها تلقت مكالمة من مسؤول في سفارة السعودية، يأمر فيها الأسرة بمغادرة الولايات المتحدة. لأن بناتها تقدمن بطلب لجوء سياسي”.

ومن ثم تم العثور على جثة الشقيقتين تالا فارع 16 عاما ، وروتانا 22 عاما في نهر هدسون، مقيدتين بشريط لاصق، فيما قالت الشرطة إنه “لم تظهر عليهما علامات واضحة على وجود صدمة”.

وكان مكتب الفحص الطبي يحقق في سبب الوفاة. قد استبعد نظرية أن الفتاتين قفزتا إلى النهر من جسر جورج واشنطن.

من جهتها، قالت القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في نيويورك في بيان إنها عينت “محامية لمتابعة القضية عن كثب”.

أرسلت شرطة مدينة نيويورك المحقق إلى ولاية فرجينيا لمعرفة المزيد عن الأخوات. وقال رئيس قسم المباحث ديرموت شيا إنهم مهتمون بشكل خاص بمعرفة ما حدث بعد أن تم الإبلاغ عن فقدهم وما أدى بهم إلى مدينة نيويورك.

وقال: “نحن نبحث في كل القرائن في حياتهم الماضية”.

انتقلت تالا وروتانا إلى الولايات المتحدة. من المملكة العربية السعودية مع أمهم في عام 2015، واستقروا في فيرفاكس إحدى ضواحي واشنطن العاصمة، حسبما قالت الشرطة.

والتحقت روتانا بجامعة جورج ميسون، لكنها غادرت في الربيع. ووصف متحدث باسم جورج ماسون نبأ وفاتها بأنها “مأساوية”، وقال إن الجامعة تتعاون مع الشرطة.