الرئيسية » اخترنا لكم » حزب الله خارج الحكومة؟

حزب الله خارج الحكومة؟

رأى وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال محمد فنيش ان الوصول الى الحل لما يسمى عقدة تمثيل “سُنة 8 آذار” في الحكومة امر ممكن، قائلا: هذه العقدة لا يجوز ان تؤدي الى ازمة او الى تأخير، بالنظر الى ان العقد الاكبر تم التعامل معها لفترة تجاوزت الخمسة الاشهر ولم يتهم احد الآخر بالتعطيل، ولم يعتبر احد ان العقد السابقة هي نتيجة لتدخل خارجي.

واشار في حديث الى وكالة “أخبار اليوم” فنيش الى ان ما نسمعه حول تمثيل السُنة لا يعبّر عن واقع الحال، مشيرا الى انه يمكن معالجة الامر كما حصل مع العقد السابقة، لافتا الى اننا امام مشكل داخلي له علاقة بتمثيل فريق له حيثيته، وذلك باعتراف رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، وواصفا هذا الموقف بالايجابي.

وعن طرح ان يكون التمثيل السني من حصة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، اجاب فنيش: حزب الله لم يدخل في طروحات، مشيرا الى ان موقفنا واضح وهو اننا لن نشارك في حكومة تم فيها اقصاء فريق حليف لنا، خصوصا وانه يفترض بها ان تكون حكومة وحدة وطنية، داعيا الى التحاور والتفاهم مع هذا الفريق، ونحن عندها سنؤيد هذا التفاهم ولا مشكلة لدينا اطلاقا.

وكرر فنيش ان ليس لحزب الله اية مشكلة بما تم التوصّل اليه. اما عن تأثير العقوبات الاميركية على حزب الله على ملف تأليف الحكومة، فنفى فنيش اي تأثيرا، قائلا: نحن الفريق المستهدف بهذه العقوبات وفي الوقت عينه نشارك في الحكومة.