الرئيسية » أخبار لبنان » إجرام اللبناني بحق الحيوانات لم يعد له حدود

إجرام اللبناني بحق الحيوانات لم يعد له حدود

نشرت الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الحيوانات غنى نحفاوي صورة مؤلمة لشخص وصل به الإجرام وإنعدام الإنسانية إلى درجة ربط كلب بسيارته (التي لا تحمل لوحات واضحة) عقابا لهذا الكائن الأليف لأنه كما يقول صاحب هذه الفعلة القذرة أكل له دجاجاته.

الجريمة حصلت في بر الياس وحيث حاولت مواطنة مساعدة الكلب الجريح إلا أنه فارق الحياة شاهدا على همجية الإنسان في لبنان بحق الحيوانات البريئة.

هذه الجرائم تزداد يوماُ بعد يوم على الرغم من توقيع رئيس الجمهورية على قانون لحماية الحيوانات ويتفنن اصحابها بتعذيب القطط والكلاب وقتل الثعالب وممارسة الصيد الممنوع بحق الطيور التي تساعد في ارساء القواعد السليمة للبيئة.

الأجهزة الأمنية والقضائية مطالبة بتوقيع عقوبات مالية بحق المخالفين لأن اللبناني يتوقف عن مخالفة القوانين عندما تفرض عليه غرامات مالية.