الرئيسية » آخر الأخبار » سوري يعتدي جنسياً على ابنته القاصر… وهكذا أوقف بـ”الجرم المشهود”!

سوري يعتدي جنسياً على ابنته القاصر… وهكذا أوقف بـ”الجرم المشهود”!

توافرت معلومات لدى شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي عن قيام أحد الأشخاص من الجنسية السورية بالاعتداء جنسياً على ابنته القاصر (14 سنة)، وذلك في منزله الكائن في محلة وادي مجدليا – عالية.

على أثر ذلك، كلفت هذه الشعبة قطعاتها المختصة للتأكد من صحة المعلومات، وبنتيجة المتابعة الميدانية التي قامت بها دورياتها، توصلت الى تحديد كامل هوية الفاعل، ويدعى: ع. أ. (مواليد عام 1977، سوري).

وتبين أنه من أصحاب السمعة السيئة، مدمنٌ على الكحول، ومطلوب للقضاء بجرم سكر ظاهر.

بتاريخ 8/5/2019 قامت قوة من الشعبة بمراقبة مكان اقامته، وبعد التأكد من وجوده داخل منزله برفقة أفراد عائلته، داهمت هذه القوة المنزل بشكل خاطف وضبطه في غرفته بالجرم المشهود وهو يهمّ للاعتداء جنسياً على ابنته، وتمكن العناصر من توقيفه.

بالتحقيق معه، اعترف انه يقوم بشكل متكرر، ومنذ حوالي السنتين، بالاعتداء على ابنته، كما اعترف بإقدامه على تعنيفها وتعنيف زوجته واولاده وتهديدهم بالقتل بغية التكتم عليه.

أجري المقتضى القانوني بحقه، وأودع المرجع المختص بناء على اشارة القضاء.