الرئيسية » اخترنا لكم » العقوبات تغيب النشاطات الحزبية !

العقوبات تغيب النشاطات الحزبية !

في مشهد يعكس مدى الآثار السلبية للعقوبات على حزب الله ونشاطاته الحزبية في لبنان، أشارت المصادر إلى “أن مظاهر الاحتفال غابت عن ذكرى التحرير هذا العام (25 مايو) التي يعتبرها “حزب الله” أهم ذكرى في روزنامة نشاطاته الحزبية”.

ففي العادة كان “حزب الله” يُنظّم احتفالاً مركزياً إما في منطقة بنت جبيل في الجنوب أو مدينة بعلبك في البقاع أو في الضاحية الجنوبية يحضره حشد كبير من مناصري الحزب، إضافةً إلى احتفالات ونشاطات في أكثر من منطقة لبنانية مع رفع لافتات وصور تُذكّر بإنجاز التحرير في 25 مايو/ايار 2000 إلا أن الاحتفال المركزي هذا العام لم يحصل كما الإعلانات واللافتات، لأنها تحتاج إلى تمويل ضخم. حتى إن “يوم القدس” الذي يُنظّمه الحزب في احتفالين تم حصره بواحد نتيجة كلفته المالية”.

إلى ذلك، أشارت المصادر إلى “أن الحزب يتهيّأ للمرحلة الآتية بكثير من القلق، وبالتالي هو يتأقلم مع العقوبات على إيران بتخفيض النفقات بشكل كبير”.