الرئيسية » آخر الأخبار » مارسيل خليفة يوضح ما حصل في مهرجانات بعلبك

مارسيل خليفة يوضح ما حصل في مهرجانات بعلبك

أوضح الفنان مارسيل خليفة في بيان رسمي نشره عبر حسابه الخاص عبر “فايسبوك”، ما جرى في افتتاح مهرجانات بعلبك الدولية، وتفسير سبب رفضه تأدية النشيد الوطني اللبناني في الافتتاح، والاستعاضة عنه بمقطوعة موسيقية خصّ فيها مدينة بعلبك.

وجاء في البيان: “كلنا للوطن… شوارع الوطن تفيض بالزبالة، الكهرباء مقطوعة 24 على 24، البيئة ملوثّة: الأكل والشرب والامراض. الناس تموت على باب المستشفيات. جبال الوطن تحوّلت إلى حصى ورمل”.

وتابع: “نشيدي في افتتاحية بعلبك كان لوطن عاصي ومنصور الرحباني وزكي ناصيف وتوفيق الباشا وفيلمون وهبة وصباح ووديع الصافي ونصري شمس الدين. وطنهم هو وطني”، مضيفاً: “كيفما التفت خصومك يحاصرونك بثرثراتهم، وأعداؤك يطالبونك بأن تدعهم يحبونك. ماذا تقدر أن تفعل ضد محبتهم؟”.

وأضاف خليفة: “أقاوم الإعصار بوتر العود. (سهلنا والجبل ، منبت للفتن) أمكنة دبقة ومهسترة. لم يعد من الممكن العيش فيها مع الحياة. كل شيء موسّخ. ضاق ضاق الوطن! ليتنا نصبح على وطن لا يزال فيه العشب أخضر والماء ماء والأحلام أحلاماً… ولو خابت…”.

ومما جاء في رسالة خليفة المطوّلة: “الوطن الذي نريد هو الوطن الذي سيعيد إلينا الضحك على مدى صوته. سيعيد إلى الناس العيد والاحتفال سيحمل في ما سيحمل إلينا الحب الى العرش لأنه نور الخبز وخمره. الخبز يابس بلا فرح الخمر وصوفية نشوته”.