ونقلت وكالة “معا” عن التلفزيون الإسرائيلي قوله إن الأزمة  بدأت بعد أن نشرت مجندة من أصول إثيوبية، تدعى”تالي ماتوكو”، على صفحتها في موقع”فيسبوك” ماتعرضت له الأسبوع الماضي في القاعدة التي تخدم فيها.

 وكتبت المجندة التي تنتمي إلى يهود الفلاشا على صفحتها، وفقا للتلفزيون الإسرائيلي:”خلال نقاشي مع مجموعة من الجنود داخل إحدى قواعد الجيش جرى التطرق للمظاهرات الاثيوبية التي وقعت الأسبوع الماضي، وقال لي أحد الضابط أنتم أسوأ من العرب وأنتم لستم يهودا بالأصل”.

وأشارت المجندة إلى أن الحادثة علم بها قادة ومسؤولون كبار في  الجيش الإسرائيلي دون يفعلوا أي شيئ، لكن القناة الإسرائيلة أكدت أنه جرى فتح تحقيق بالحادثة نجم عنه قرار بمعاقبة الضابط المعني.