الرئيسية » عربية _ دولية » بعد مقتل حمزة.. كيف تعيش عائلة بن لادن؟

بعد مقتل حمزة.. كيف تعيش عائلة بن لادن؟

ذكرت شبكة “إن بي سي نيوز” الأمريكية، أن الولايات المتحدة لديها معلومات تفيد بموت حمزة بن لادن، نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، وخليفته المحتمل، وفقا لـ3 مسؤولين أمريكيين.

ولم يدل المسؤولون بمعلومات بشأن مكان ووقت موت حمزة بن لادن أو ما إذا كان للولايات المتحدة دور في موته، بحسب الشبكة الأمريكية.

ويعد حمزة نجل أسامة بن لادن مؤسس وزعيم تنظيم القاعدة السابق، الذي أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية في الثاني من مايو 2011، أن قواتها تمكنت من قتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، الذي ظل حتى ذلك اليوم المطلوب رقم واحد للولايات المتحدة في العالم.

وتعتبر عائلة بن لادن من العائلات القديمة في المملكة العربية السعودية، حيث إن والد أسامة هو المقاول الشهير محمد بن لادن، الذي حضر إلى جدة من اليمن، حضرموت قرية رباط باعشن عام 1930، ولم تمض سنوات قليلة حتى تحول محمد بن لادن من مجرد عامل في ميناء جدة إلى أكبر مقاول إنشاءات في السعودية.

ومن أشهر أفراد عائلة بن لادن، رجل الأعمال، بكر مدير عام ورئيس مجلس إدارة مجموعة بن لادن سابقا، ونجل مؤسس المجموعة محمد بن لادن والأخ غير الشقيق لأسامة، كانت وكالة “رويترز” نقلت عن 3 مصادر مطلعة في بداية العام الجاري أن سلطات السعودية أفرجت بشكل مؤقت عنه بعد نحو 15 شهرا من احتجازه في حملة مكافحة الفساد.

وفي عام 2017 جرى أيضا احتجاز اثنين على الأقل من أشقاء بن لادن، وهما صالح وسعد المسؤولان الكبيران بشركة بن لادن، لكن أفرج عنهما في غضون أسابيع، ونقل الرجال الـ3 حصتهم في الشركة التي تبلغ نسبتها 36.2 في المئة إلى الدولة في أبريل 2018.

وبعد مقتل أسامة بن لادن جرى ترحيل خيرية وسهام وأمل بعد سنة من باكستان وبرفقة 11 من الأطفال والأحفاد إلى السعودية، ويعيشون حاليا في مجمع خارج مدينة جدة، أما محفوظ صهر أسامة والذي بلغه نبأ مقتله من التقارير الإخبارية، فقد هرب من إيران عام 2012 وعاد إلى موريتانيا.

أما حميدة العطاس والدة الزعيم السابق لتنظيم القاعدة، كان آخر ظهور لها في العام الماضي عبر حوار أجراه معها الصحفي مارتن شولوف بجريدة “الجارديان” البريطانية.

ويعتبر عمر بن لادن، نجل زعيم تنظيم القاعدة السابق الأشهر بعد حمزة، حيث إنه من مواليد عام 1981، وانفصل عن والده قبل هجمات 11 سبتمبر بأشهر قليلة، قبل أن يتزوج من سيدة بريطانية كانت تبلغ من العمر 51 عاما عندما كان عمره 26 عاما؛ لينتهي الأمر بهما بالطلاق.