الرئيسية » أخبار مهمة » بري مستاء من التأخر في تطبيق ما تم الإتفاق عليه في “لقاء بعبدا”

بري مستاء من التأخر في تطبيق ما تم الإتفاق عليه في “لقاء بعبدا”

اعتبر رئيس مجلس النواب نبيه بري أن “هناك تلكؤا في تنفيذ ما تم الإتفاق عليه في لقاء بعبدا الإقتصادي”.

وقال امام نواب الأربعاء في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة إنه تم الإتفاق على 22 بندا بإجماع الحاضرين، ولا يستطيع ان يستسيغ هذا التلكؤ، “واذا كنا لسنا بحاجة الى التسرع فمن الطبيعي ان نسرع في تنفيذ ما تم الإتفاق عليه”. واشار الى انه “طلب من وزير المال تقديم مشروع الموازنة الى الحكومة اليوم احتراما للمواعيد”.

وفي الموضوع التشريعي، أعلن رئيس المجلس انه “حدد موعدا لجلسة تشريعية للمجلس يوم الثلاثاء في 24 ايلول الجاري لمناقشة واقرار عدد من المشاريع واقتراحات القوانين المدرجة على جدول الاعمال”.

وتناول ملف التغويز، فقال: “ان هناك مناقصة حصلت ورست على شركات تقدمت وفقا لدفتر الشروط، وحتى الان لم يتم التلزيم لهذه الشركات، وهذا ايضا يسجل عائقا امام تطور الوضع الاقتصادي”.

وعن التصريحات الاخيرة لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لجهة ضم غور الاردن وشمال البحر الميت، قال بري: “يجب أخذ هذا الامر على محمل الجد لأن الاسرائيلي يكذب في كل شيء الا في الوعود الانتخابية، وهذا برسم كل المعنيين على مستوى العالم”.

وأطلع بري النواب على أجواء لقائه امس مع الموفد الاميركي ديفيد شينكر، مجددا استنكاره واستغرابه لوجود “حصار اقتصادي وضغوط اقتصادية مستمرة سواء عبر استهداف القطاع المصرفي أو اعمال القرصنة التي تطال اللبنانيين في كل أنحاء العالم”.

وجدد تأكيد “التزام لبنان تنفيذ القرار 1701″، معتبرا ان “اسرائيل هي التي تنتهك هذا القرار برا وبحرا وجوا”.