الرئيسية » رياضة » “زين الدين زيدان” و البطولة العاشرة مع ريال مدريد

“زين الدين زيدان” و البطولة العاشرة مع ريال مدريد

كتب المحرر الرياضي علي ياسين 

عاد فريق ريال مدريد الإسباني الى سكّة التتويج بالبطولات بعد عودة مدرّبه “زين الدين زيدان” لقيادته الفنيّة هذا الموسم, و كان اللقب العاشر الذي أضافه المدرّب الفرنسي من أصل جزائري هو لقب كأس السوبر الإسباني لموسم 2019-2020.

كأس السوبر الذي جرى هذا الموسم بحلّة جديدة و بنظام جديد عبارة عن دورة رباعية مصّغرة بين الفرق التي توّجت بلقب بطل الدوري و لقب الكأس و الفريقين الذين حلّا وصيفين لهما و استضافته مدينة “جدّة” السعودية خلال الأسبوع المنصرم, شهد فوز نادي ريال مدريد باللقب بعد دعوته كثالث ترتيب الدوري الإسباني للموسم الماضي بما أن برشلونة كان قد حصل على لقب الدوري و وصيف كأس الملك سويّا. وقد وصل فريقي العاصمة الإسبانية الريال و الأتليتيكو إلى المباراة النهائية بعد أن أقصيا فالنسيا بطل كاس الملك و برشلونة بطل الدوري للموسم الماضي على التوالي و تنافسا في مباراة قويّة شهدت مستوى عاليا من الفريقين و لم تحسم نتيجتها حتى اللجوء الى ضربات الترجيح التي كانت من نصيب الفريق الملكي. و ممّا لا شكّ فيه بأن “فالفيردي” لاعب ريال مدريد كان النجم الذي جذب اليه كلّ الأضواء في اللقاء بعد أن قام بعرقلة مهاجم نادي أتليتيكو مدريد “موراتا” و هو في طريقه لمحاولة تسجيل هدف الفوز لفريقه منفردا بالحارس المتألّق “كورتوا” في الدقائق الأخيرة من المباراة. هذا التصرّف الذي لاقى هجوما كبيرا عليه من معظم جماهير كرة القدم في العالم, لاقى ترحيبا كبيرا من جماهير الفريق الفائز الذين دانوا بالفوز لهذه العرقلة التي أعادت الى أذهان المشجّعين حركة تصدّي مهاجم منتخب الأوروغواي “لويس سواريز” بيده لكرة كادت أن تطيح بفريقه خارج كأس العالم 2010 في مباراة الربع نهائي أمام غانا. و قد وصل الأمر ببعض جماهير ريال مدريد بمطالبة إدارة النادي بوضع تمثال للاعب أمام مدخل ملعبهم تكريما له.

و بهذا اللقب يكون “زيدان” قد أثبت مجددا علّو كعبه في تحقيق البطولات المختلفة لفريقه ريال مدريد بعد تركه منصبه لعامين لم يحصل خلالها الفريق المدريدي على أي لقب يذكر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*