عربية _ دولية

إيران ترسل لاعبين للمشاركة ببطولة في إسرائيل

سترسل إيران رياضيين للمنافسة في بطولة العالم الدولية للرياضات الإلكترونية في إسرائيل في شباط المقبل، ما يُعدّ سابقة تمثّل خروج طهران عن قاعدتها بمقاطعة كل الأنشطة التي تشارك فيها إسرائيل.

وأفادت صحيفة “جيروزاليم بوست” بأن قرار تنظيم البطولة في إسرائيل ظل سرًا لمدة أشهر نتيجة جهود من رئيس المنظمة الإسرائيلية للرياضة الإلكترونية إيدو بروش.

وينظّم البطولة الاتحاد الدولي للرياضة الإلكترونية، ومقرّه كوريا الجنوبية، وكذلك مع الاتحاد العالمي لماكابي ووزارة الثقافة والرياضة.

وبعد إعلان احتضان إسرائيل البطولة، أعربت إيران، إلى جانب دول أخرى لا تقيم علاقات ديبلوماسية مع إسرائيل مثل إندونيسيا، عن خيبة أملها، حيث بدا أنها لن تشارك في المنافسة.

وفي وقت الذي رفض فيه بعض دول المنطقة مثل لبنان وسوريا المشاركة، وافقت إيران على المشاركة بعد أن فازت فرقها في التصفيات الإقليمية.

وقالت الصحيفة إن بروش تمكّن من الحصول على موافقة من وزارة الداخلية للسماح للاعبين الإيرانيين بدخول إسرائيل، مع معالجة الخدمات اللوجستية للتأشيرات من قبل وزارتي الداخلية والخارجية على حد سواء.

وتمثّل مشاركة إيران في هذا الحدث خروجًا عن سياستها التقليدية في ما يتعلّق بالمسابقات الدولية مع الفرق الإسرائيلية.

وتجبر إيران رياضييها على الانسحاب من المبارايات التي يواجهون فيها لاعبين إسرائيليين.

وكانت طهران أجبرت بطل رياضة الجودو سعيد ملايي على الانسحاب من بطولة العالم في اليابان هذا الصيف، لتفادي مواجهة محتملة مع اللاعب الاسرائيلي ساغي موكي.

وخسر ملايي في نصف النهائي أمام البلجيكي ماتياس كاس، بينما أحرز موكي الذهبية على حساب كاس في النهائي كي لا يضطر إلى مواجهة اللاعب الإسرائيلي.

وبرر ملايي خسارته بأنه كان “مشتت الذهن وخائفًا”، قائلًا في تصريحاته لموقع الاتحاد الدولي إن عناصر من أجهزة الأمن الإيرانية حضرت إلى منزل عائلته للضغط عليه من أجل الانسحاب.

وسبق لعدد من الرياضيين الإيرانيين الانسحاب من منافسات دولية لتفادي مواجهة محتملة مع إسرائيليين، في ظل حالة العداء بين البلدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق