عربية _ دولية

الجن يهاجم إيران !

شبّ حريق في سفينة تدريب تابعة للبحرية الإيرانية أمس بالقرب من مدخل الخليج العربي، وذلك بعد ساعات من مقتل طيارين في سلاح الجو أثناء استعدادهما للتحليق بطائرة مقاتلة من طراز “إف-5”.

وذكرت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية، نقلاً عن بيان للبحرية الإيرانية، أنّ حريقاً شبّ في سفينة تدريب تابعة لها بالقرب من ميناء جاسك الإيراني، لكنّ جميع أفرادها تمكنوا من النزول بأمان.

شب حريق في سفينة تدريب تابعة للبحرية الإيرانية بالقرب من مدخل الخليج العربي دون تحديد الأسباب 

وقال بيان البحرية الإيرانية: “اشتعلت النيران في سفينة تدريب تابعة للبحرية بالقرب من ميناء جاسك، والتي كانت في مهمة في المياه الدولية قبل أيام قليلة”.

وأكد البيان أنه تم إجلاء جميع أفراد طاقم السفينة و”نقلوا إلى الشاطئ بسلام”، وتابع أنّ “التحقيق جارٍ لمعرفة أسباب الحريق الذي اشتعل بالسفينة”.

وفي 7 أبريل (نيسان) الماضي أعلنت إيران عن تعرض سفينة “ساويز” لهجوم بالقرب من سواحل جيبوتي.

هذا، ولقي طياران حربيان إيرانيان مصرعهما بسبب “مشكلة فنية” تعرضت لها طائرتهما المقاتلة، بحسب ما ذكر التلفزيون الإيراني الرسمي.

وأوضح التلفزيون الإيراني أنّ الطائرة المقاتلة، وهي من طراز “إف – 5″، تعرضت لمشكلة فنية أمس، تسببت بمقتل الطيارين.

شهدت إيران في الفترة الماضية موجة حرائق في عدد من المنشآت النفطية والشركات والمصانع في عدة مدن دون الكشف عن الأسباب

وأوضح التقرير أنّ الحادث وقع في مدينة دزفول جنوب غرب البلاد، على بعد 444 كيلو متراً من العاصمة طهران، وبالقرب من الحدود مع العراق، ولم يكشف عن طبيعة “المشكلة الفنية”، ولم يخض في مزيد من التفاصيل.

وأفاد التقرير بأنّ السلطات المعنية فتحت تحقيقاً بشأن سبب تعطل الطائرة المقاتلة من طراز “إف -5” التابعة لسلاح الجو الإيراني، مشيراً إلى أنّ الحادث وقع قبل الإقلاع.

وكانت إيران قد شهدت في الفترة الماضية موجة حرائق في عدد من المنشآت النفطية والشركات والمصانع في عدة مدن، منها قم وأصفهان وقزوين، من دون الكشف عن الأسباب.

وتتزايد المخاوف من سلسلة الحوادث مع اقتراب الانتخابات الرئاسية في البلاد، المقررة في 18 حزيران (يونيو) الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى