وصف أبوعلي العسكري، القيادي بكتائب حزب الله المدعومة من إيران في العراق، النتائج الأولية بالانتخابات العامة بـ”أكبر عمل احتيال” ضد الشعب العراقي في التاريخ الحديث.

وقارن العسكري وفقا لبيان صادر عن مكتبه، الثلاثاء، الانتخابات البرلمانية العراقية التي أقيمت، الأحد، بتلك الانتخابات التي جرت في عهد الرئيس العراقي الأسبق، صدام حسين.

وأوضح بيان العسكري سبب التشكيك بنزاهة الانتخابات، حيث شهدت نسبة مشاركة هي الأقل منذ العام 2003 بـ41% فقط من الأصوات المخول لها المشاركة فقط.

وأظهرت النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية العراقية التي أعلنتها المفوضية العليا للانتخابات، الاثنين، أن كتلة زعيم التيار الصدري الشيعي بالعراق، مقتدى الصدر، تتصدر نتائج الانتخابات التي أُجريت الأحد.

وبحسب النتائج الأولية للمفوضية، جاءت كتلة الصدر في المرتبة الأولى، إذ فازت بـ74 مقعدا، تليها كتلة التقدم بـ 41 مقعدا، بزعامة السياسي السني محمد الحلبوسي، رئيس البرلمان.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
hipas.infoanadolu casinobetist1xbetm.info betebetJigolo sitesitwitch viewer bothavaalanı Transfer, vip transfer, airport transferPlastik Geri Dönüşüm, Hurda Naylon, Hurda Naylon Fiyatlarısiber güvenlikpendik moto kurye