عربية _ دولية

هل أوقفت دولة الإمارات منح تأشيرات للسوريين؟ هنا أبرز الأخبار المضللة

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي خبراً عن امتناع السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة عن منح تأشيرات سياحية للسوريين… فما مدى صحة هذا الخبر؟

على غرار معظم الحوادث التي تهزّ العالم، يثير انتشار فايروس “كورونا”، الذي أودى بحياة عشرات آلاف الأشخاص في العالم، موجة من الأخبار المغلوطة على مواقع التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم… هنا بعض الأخبار المضلّلة التي تحقّق فريق تقصّي صحة الأخبار في وكالة “فرانس برس” منها، مُبيناً خطأها أو عدم دقّتها.

هل هذه الصورة لابنة جو بايدن؟

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر ابنة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن.

إلا أن البحث عن الصورة في محرّك Bing، يظهر أنّها تعود للمثلة والمذيعة الروسيّة كاتارينا بودار.

ولبايدن ابنتان، الأولى توفيت عن عمر سنة في حادث سير عام 1972، أمّا ابنته الثانية فهي آشلي بايدن وتبلغ من العمر 26 عاماً، وابنين بو وهانتر.

هل أوقفت دولة الإمارات منح تأشيرات للسوريين؟

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما في سوريا، خبراً عن امتناع السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة عن منح تأشيرات سياحية للسوريين اعتباراً من الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري. لكن الخبر غير صحيح وفقاً للسلطات الإماراتيّة.

وقال صحافيو مكتب دمشق في وكالة “فرانس برس” إنهم لم يلحظوا، من خلال الاستفسار من مكاتب السفر، أي تغيّر طرأ في ما يتعلّق بالتأشيرات إلى دولة الإمارات، علماً أن هذه الشائعة منتشرة بكثرة.

من جهة أخرى، نفت وزارة الخارجية الإماراتيّة هذا الخبر.

وقال مصدر في الوزارة لوكالة “فرانس برس”، “ردّاً على المزاعم المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي حول إصدار التأشيرات لحاملي الجنسيّة السوريّة، تؤكّد وزارة الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات أن سياسة منح التأشيرات لم تتغيّر”. مضيفاً أنه وفي حالات محدودة، “قد تستغرق إجراءات منح التأشيرة بعض الوقت بسبب تدابير مكافحة فايروس كورونا، لكن السلطات الإماراتيّة تواصل منح التأشيرات للرعايا السوريين”.

هذا الفيديو يظهر تلف بضائع فرنسية؟

عشرات آلاف المشاهدات حصدها فيديو يدّعي ناشروه أنه يصوّر تلف بضائع فرنسية في كافة أنحاء العالم، بالتزامن مع الدعوات لمقاطعة فرنسا بسبب موقفها من قضية نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد. إلا أن الادعاء خطأ، فالفيديو منشور منذ العام 2016 ضمن تقارير تناولت آنذاك تلف كميات من الدجاج الفاسد في السعودية.

فالتفتيش عن الفيديو بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة بواسطة أداة “Invid We Verify” يرشد إليه منشوراً على “يوتيوب” في 16 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 بعنوان “أمانة القصيم تتلف حمولة (25) شاحنة محملة بالدجاج الفاسد.

وتناقلت وسائل إعلامية آنذاك الخبر (1، 2) مفصّلة عملية إحباط تسويق الدجاج المنتهي الصلاحية قبل توزيعه على المستهلكين وتلفه في مكب أمانة منطقة القصيم وفق المعايير المرعية.

هذه ليست حفيدة الرئيس التركي!

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يدّعي ناشروه أنّه يظهر حفيدة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وهي تذكّره بوجوب قول “السلام عليكم”.

الطفلة بيليناي يلدز وعائلتها

إلا أن من ظهرت بالفيديو هي ليس حفيدة أردوغان، إذ نشرت قناة TRT التركية الفيديو الأصلي، الذي حظي بتفاعل كبير وكتبت عنه وسائل إعلاميّة عدّة ذاكرةً أنّ الطفلة تدعى بيليناي يلدز وهي حفيدة العضو في حزب العدالة والتنمية فاطمة يلدز.

يُنشر هذا التقرير بالتعاون مع فريق تقصّي الأخبار في وكالة “فرانس برس”، وللاطلاع على التقرير كاملاً زوروا الموقع هنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق