الأحدث

إستعدوا .. 470 الف ليرة للدخول الى المسابح الخاصة هذه السنة

بعض المسابح رفعت اسعارها بنسبة 150%

خاص الضاد_برس 

“اسمع كلامك اصدقك .. أشوف (أسعارك) أستغرب”. هذا المقطع الغنائي المحور ينطبق تماماً على إعلان بعض المسابح والمنتجعات السياحية عن إعادة إفتتاح مراكزها وإستقبال الرواد لصيف 2020.

هذا الصيف لا مكان لذوي الدخل المحدود او المتوسط في المسابح الخاصة لأن تكلفة الشخص الواحد للدخول فقط الى اي مسبح إرتفعت بنسبة تزيد عن 150% ومثال على ذلك فإن سعر الدخول اصبح 80 الف ليرة للبالغ و 50 الف ليرة للأولاد يضاف إليها الطعام والشراب لأن إدخال الأطعمة ممنوع حكماً في كل المسابح وبهذا ترتفع فاتورة دخول عائلة من اربعة اشخاص إلى 260 الف ليرة وإذا اضفنا إلى هذا المبلغ ثمن الطعام والمياه والمرطبات بمعدل 150 الف ليرة للعائلة من 4 اشخاص ستصبح التكلفة الإجمالية 410 الاف ليرة ويضاف اليها مبلغ 60 الف ليرة كسعر تقديري لاستئجار كراسي حول المسبح كما هو معتمد عادة يكون المجموع الكلي 470 الف ليرة.

هذا الإرتفاع الجنوني في الأسعار سيدفع باللبنانيين إلى الشواطىء العامة أو مجاري الأنهار للهروب من حر الصيف فيما يبقى السؤال الذي يطرحه اللبنانيون : أين وزارتا الإقتصاد والسياحة من هذه الأسعار ؟ أين المراقبة الجدية لوقف هذا الجشع الذي يفرض على المواطن دفع مبلغ 80 الف ليرة فقط لدخول المسابح ؟

مسابح لبنان للأغنياء فقط!

يبدو ان الصيف هذه السنة لن يكون إجازة ممتعة لأغلب اللبنانيين من ذوي الدخل المحدود الذين سيكتشفون ان المسابح الخاصة ستبقى حكراً على الميسورين والأغنياء فقط.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق