الأحدثالمحلية

تفاصيل الاشكال بين الجيش اللبناني و حزب الله !!

بعد تردد معلومات مفادها أن “على خلفية اشكال وقع في بلدة العيشية (بلدة قائد الجيش العماد جوزيف عون) بين مختار البلدة طوني عون المنتمي الى “التيار الوطني الحر” وعدد من رعاة الماشية، اشتكى الاول عليهم في المخفر تلاسن بينهم.

بعد الإشكال قدم إلى البلدة نحو 20 شاباً من “حزب الله” بينهم الرعاة، وأطلقوا النار من أسلحة حربية بشكل كثيف ما أثار الرعب في صفوف الاهالي.

وتدخل الجيش وألقى القبض على اثنين من المعتدين، عندها عاود عناصر “حزب الله” إطلاق النار ومجدداً وتمكنوا من اطلاق الشابين من يد الجيش وانسحبوا الى خارج البلدة. وتدخل مسؤولون أمنيون من “حزب الله” لمعرفة الضابط المسؤول من الجيش الذي أعطى الأمر بإلقاء القبض على الشابين من “الحزب”، ما أثار حفيظة أهل البلدة والمختار بالرغم من أنهم ينتمون الى التيار العوني حيث وضعوا ما حصل في سياق إستفزاز قائد الجيش واطلاق النار داخل بلدته رسالة له”.

نفت مصادر عسكرية الخبر وأكدت “ان اشكالا حصل بالفعل، الا ان ما حكي عن الخلفيات غير صحيح، والقصة لا علاقة لها لا بقائد الجيش ولا بحزب الله، إنما مجرد إشكال خاص وقع بين المختار وشخص من آل شرف، وأحضر الأخير اولاده على خلفية الإشكال وأطلق النار في الهواء، وتدخل الجيش ما أدى إلى فرارهم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق