الأحدث

دياب: سأبقى متحملا لمسؤولياتي كرئيس للحكومة رغم الحملات

علمت صحيفة “الجمهورية” أنّ رئيس الحكومة حسان دياب اكّد امام الاقتصاديين انّه “مضى على وجودنا في الحكومة، نحو 70 يوماً، وهناك من يتوجّه الينا وكأنّه مضى على وجودنا 30 سنة، والحكومة لديها مفاوضات خارجية حساسة ودقيقة، ولدينا مشكلة كهرباء، ومشكلة يوروبوندز ومشكلة كورونا، ومع ذلك يأتي من يرشقنا ويقصفنا بالهجوم والاتهامات من دون وجه حق، ونحن مدركون لخلفيات هذه الامور، وانا شخصياً اتحمّل مسؤوليتي وليس منا من يبحث عن زعامة او ليؤسس لهذه الزعامة، هذا امر لا يعنينا”.

وحينما سأله الاقتصاديون عن صندوق النقد الدولي، قال دياب: “حتى الآن لم نقارب صندوق النقد الّا بطلب مساعدة تقنية. اولوية الحكومة حالياً هي إجراء حصر للواقع وللاضرار التي لحقت بوضعنا الاقتصادي والمالي والصحي، وكان يُفترض ان ننتهي من ذلك هذا الاسبوع، ولكن كما تعلمون كورونا منعت التواصل، وكذلك الاعياد، ولذلك يُفترض ان ننتهي من حصر كل الاضرار الاقتصادية والمالية آخر الاسبوع المقبل”.

وفي الحديث عن الهيركات، اشار رئيس الحكومة امام وفد الاقتصاديين، الى “اننا لم نذكر الهيركات ابداً، ولا توجد نية لاعتماد هذا الخيار، ولكن هناك خسائر فادحة ولكي نعوّضها يجب ان نبحث يميناً وشمالاً، وفي كل مكان. يمكن ان تتأخّر على الناس اموالها، او يمكن لبعض الناس ان يُمسّ بالفوائد فوق الطبيعة التي جنوها خلال السنوات العشر الماضية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق