الأحدث

ميرنا غمراوي لم تتوفى بسبب انقطاع الكهرباء .. إليكم ما حصل

 خبر حزين في اول ايام عيد الأضحى تمثل بوفاة أم حامل بتوأم في البداوي طرابلس حيث تداولت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي معلومة غير صحيحة عن ان وفاة الأم الحامل “ميرنا غمراوي” سببها ضيق تنفّس ناجم عن انقطاع التيّار الكهربائي وارتفاع درجات الحرارة. 

لكن عائلتها نفت هذه المعلومة مشيرة إلى أن السبب المتداول لوفاة السيّدة ليس صحيحاً، بحسب ما أفادت عائلتها لوكالة الصحافة الفرنسية.

أسامة حنوف شقيق زوجها أبلغ وكالة الصحافة الفرنسية أن ميرنا ( 37 عاماً ) التي تعمل مدرّسة وزوجها يعمل في الخارج “توفّيت إثر حالة صحيّة تعاني منها في جهازها التنفّسيّ”.

وأضاف “توفّيت أثناء نومها ليلاً رغم توفّر أجهزة التكييف، وهي عانت من ضيق شديد في التنفّس وما لبثت أن فارقت الحياة مع الجنينين”.

فيما أشارت معلومات قريبة من عائلتها إلى ان ميرنا تعاني من مضاعفات الغدة وبسبب الحمل تضاعف الضغط على جهازها التنفسي.

ولم تستطع فرق الصليب الأحمر إنقاذها قبل وصولها إلى المستشفى، بحسب العائلة.

وأكد مصدر في الصليب الأحمر اللبناني لوكالة “فرانس برس” أن فريقاً من المسعفين توجّه إلى منزل سيّدة في منطقة جبل البداوي في طرابلس منتصف ليل الأربعاء الخميس، و”باشر المسعفون إنعاشها ثم نقلوها إلى مستشفى طرابلس الحكومي”، لكنها توفيّت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق