الأحدث

هل تلتحق إذاعة “الشرق” بزميلتيها قناة وجريدة المستقبل؟

قررت ادارة اذاعة الشرق في بيروت منع كبير مذيعيها محمد السباعي عن الهواء وكذلك دخول مبنى الاذاعة وذلك على خلفية مقدمة النشرة الاخبارية اليوم التي انتقدت الأوضاع الاقتصادية والمالية عشية عيد الفطر السعيد مركزة في مضمونها على أن “أسوأ ما في العيد أن يعايدك من يقتلك ويفقرك ويذبحك كل يوم”.

مضمون رأت ادارة المحطة بأنه قد يكون يغمز من قناة عدم تسديد الرئيس سعد الحريري لمستحقات ورواتب الموظفين والمصروفين غداة تركيب المقدمة الاخبارية بصوت السباعي على صور التحركات الأخيرة لموظفي المستقبل امام مبنى ادارة المستقبل في سبيرز وأمام بيت الوسط وارسالها الى أوساط بيت الوسط.

هذا وعلمت منصتنا أن مهندس الصوت محمود المصري الذي كان على راس الفترة التي أعدها وقدمها السباعي كذلك جرى شمله في هذا القرار مما أدى الى عدم اذاعة النشرة الاخبارية المسائية تمام السادسة من مساء اليوم السبت.

هذا ويعد السباعي من ابرز أصوات ومقدمي ومذيعي اذاعة الشرق ، ومعروف عنه مقدماته وعناوينه البارزة الخارجة عن اي مألوف والتي لم تغرّد يوما خارج السرب الوطني واللبناني وحتى خارج الدائرة السياسية الزرقاء علاوة على ادارته للإذاعة في باريس وبقائه على رأس الأخبار والبرامج السياسية طوال سنوات الأزمة المالية الطويلة التي عصفت بمؤسسات تيار المستقبل ومنها اذاعة الشرق.

وتعليقا على الخطوة قالت مصادر لمنصتنا، بأنها تندرج في اطار “اختراع الافتراءات” من اجل ايجاد الذريعة القاضية لاقفال الاذاعة كما حال التلفزيون والصحيفة والموقع!

المصدر: موفع لبيروت 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق