المحلية

اتصال عالي النبرة بين عون والراعي !

علم أن اتصالا هاتفيا وصف “بالحاد” جرى بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والبطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي سبق عظة الأحد التي رفض فيها الراعي أن يمارس القضاء التجني على الاشخاص ويوقفهم، مشيرا الى أن القضاء يتأثر بالأجهزة الأمنية.

واضافت الأوساط بأن الراعي كان اتصل بعون مستوضحا منه ما تقدم عليه مدعي عام جبل لبنان القاضية غادة عون فيما خص ملف الفيول المغشوش والتسرّع في التوقيفات بعد أن تبين للراعي من قبل مرجع قضائي بأن الملف يأخذ منحا سياسيا، وهو ممكن أن يؤدي الى مشاكل لا تحمد عقباها، بعيدا عن تحقيق العدالة.

فردّ رئيس الجمهورية بأنه لا يعلم ماذا يحصل في الملف، وأن ثمة أجهزة تزود القاضية عون بالمعلومات، وهو الأمر الذي أزعج الراعي، معتبرا بأن القضاء يخضع لتأثير الأجهزة الأمنية على غرار الأنظمة البوليسية.

ومن هنا أتت العظة العالية السقف للراعي تجاه القضاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق