المحلية

15 ألف موظف “ضحية” حكومة دياب

كشف وزير المال غازي وزني اليوم الجمعة، عن رغبة حكومة الرئيس حسان دياب بخفض عدد ​المصارف​ التجارية البالغ عددها 49 إلى نحو النصف، وذلك في إطار خطة إصلاحية تتضمن إعادة هيكلة ​القطاع المصرفي​.

وبحسب مصادر مصرفية، فأن “خطة الحكومة ستؤدي إلى تسريح ما يقارب الـ 15 الف موظف من القطاع المصرفي”.

وتجدر الإشارة إلى أن أزمة فيروس كورونا رفعت معدل البطالة في لبنان، وكانت مديرية الإحصاء واستطلاعات الرأي في المركز الاستشاري للدراسات والتوثيق في لبنان، نشرت نتائج استطلاع يوضح التداعيات الأولوية للأزمة المالية وما تلاها من إقفال بسبب فيروس كورونا، إذ أظهر الاستطلاع أن “نحو 30.8 في المئة من المؤسسات أنهت العمالة لديها، و10.8 في المئة منها خفضت عدد العاملين. فهل هذه هي الحلول التي يقترحها وزراء “التكنوقراط؟”.

وأوضح وزني ايضًا في معرض حديثه، أن “هيكلة المصارف ستتم خطوة بخطوة وهناك خيارات عدة مطروحة للمعالجة بينها الدمج وهو أمر طبيعي”، مضيفاً “في لبنان 49 مصرفاً تجارياً، ومن الطبيعي أن ينخفض الرقم إلى نحو النصف في المرحلة المقبلة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق