فبحسب صحيفة حرييت ديلي نيوز أن المسجد الواقع في سوغورغن بغرب البلاد بني بشكل غير صحيح في عام 1981.

واكتشف الإمام الجديد عيسى كايا، 24 عاما ، عيوبا في تصميم المسجد بعدما سرت شائعات بشأن الخطأ في مكان المحراب، الأمر الذي دفع كايا إلى تحري الأمر.

ويعتقد أن الخطأ المعماري نجم عن بناء المسجد على أنقاض مسجد قديم بني محرابه في الاتجاه الخاطئ.

ومحراب المسجد الحالي منحرف بنحو 33 درجة عن اتجاه الكعبة المشرفة.

وكحلّ مؤقت، وضع كايا خطوطا من الشريط الأبيض لتوجيه المصلين إلى الاتجاه الصحيح للقبلة، بحسب حرييت.