الرئيسية » آخر الأخبار » بعد فضيحة “فيديوهات الشتائم وإتهامات الدعارة” بين قمر وإنجي .. مطالبات بأقفال حساباتهما على وسائل التواصل

بعد فضيحة “فيديوهات الشتائم وإتهامات الدعارة” بين قمر وإنجي .. مطالبات بأقفال حساباتهما على وسائل التواصل

انشغل روّاد مواقع التواصل الإجتماعي في اليومين الأخيرين، بفيديوهات الشتائم التي تبادلتها المغنية قمر و”أنجي خوري” التي تزعم عبر صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي أنّها مغنية Pop.

وبعيداً عمّا حصل بينهما عبر صفحتيهما، والذي دفع مكتبَي الآداب ومكافحة المخدرات في قوى الأمن الداخلي لاستدعائهما للتحقيق، تساءل كثيرون عن هويّة خوري التي أصبحت محطّ اهتمام روّاد المواقع في الساعات الأخيرة.
وخوري فتاة سوريّة، وهي أخفت هذه الحقيقة عن معلوماتها الشخصيّة على صفحتها الرسمية، مكتفيةً بالقول إنّها مقيمة في لبنان.
ويتابع صفحتها أكثر من 670 ألفاً، ويصل عدد المشاهدين لفيديوهاتها المباشرة الى ما يزيد عن 10 آلاف، منهم من طالبها مرّات عدّة بالتعرّي أمام الكاميرا، ما يجعل حسابها أشبه بـ “كباريه” افتراضي.
وتنشر خوري التي تزعم أنّ عمرها 22 عاماً، صوراً كثيرة لها بثياب أقلّ ما يقال عنها إنّها “جريئة أكثر من اللزوم”، وتعتمد في فيديوهاتها ألفاظاً غير مألوفة منها عبارات حميمة تعتمدها لتحفيز مشاهديها على متابعة البثّ عبر صفحتها.
وما أثار البلبلة بعد خلافها مع قمر، هو الشبه الكبير الذي تتشاركانه، ما دفع بالبعض الى اعتبار أنّ “أنجي” تحاول محاربة “قمر” لدوافع من الممكن أن تكون نفسيّة أيضاً.

موقع ( MTV )