الرئيسية » أخبار لبنان » “الخارجية” توضح عملية توقيف مازن عاطف الأتات في فرنسا

“الخارجية” توضح عملية توقيف مازن عاطف الأتات في فرنسا

أعلنت وزارة الخارجية في بيان أنه “يتمّ تداول أزمة توقيف المواطن اللبناني مازن عاطف الأتات في فرنسا، حيث نفيدكم بأنه بناءً لتعليمات معالي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، تستمر الوزارة بمتابعة تطورات هذه الأزمة التي طال أمدها عن كثب، وهي لم ولن تألو جهداً لإنهائها، بالعمل إلى جانب سفارة لبنان لدى فرنسا، للوقوف على مستجدات المسار القضائي مع محامي الدفاع أيضاً”.

 

وأضافت: “تبقى الوزارة على تواصلٍ مستمرٍ مع عائلة السيد الأتات، كما مع السيد الأتات شخصياً. ونحيطكم علماً بأنه ومن خلال اتصالاتنا المتكرّرة مع السلطات الفرنسية في هذا الشأن، التمسنا منها مرّةً تلو الأخرى موقفاً واضحاً مفاده أنّ مسالة توقيف السيد الأتات عالقةٌ أمام القضاء الفرنسي، وانه لا إمكانية للتدخّل في وساطة بين القضاء والسياسة. وعليه، فإنّ الحلّ لهذه الأزمة يكون بالوسائل القضائية أمام القضاء الفرنسي فقط، وذلك عن طريق الدفع بعدم قانونية الشروط الموضوعة للإفراج عنه، سيما الكلام عن احتمال تسليمه إلى دولةٍ ثالثة، في خرقٍ واضحٍ لأحكام الاتفاقيات الثنائية بين لبنان وفرنسا بشأن تسليم المحكومين، كي يُصار إلى تخلية سبيله، ثم إعادته إلى لبنان.”