الرئيسية » أخبار مهمة » اسرائيل تعترف.. لسنا مستعدين لمواجهة إيران و توقِف الكشف عن أنفاق حزب الله

اسرائيل تعترف.. لسنا مستعدين لمواجهة إيران و توقِف الكشف عن أنفاق حزب الله

أدلى غيورا زليتس، رئيس المجلس الإقليمي للجليل الأعلى في المنطقة الشمالية الإسرائيلية، باعتراف نادر يكشف معه حقيقة ضعف واهتراء الجبهة الداخلية الإسرائيلية.

وقالت صحيفة اسرائيلية إن إسرائيل ليست مستعدة أو مهيئة لمواجهة مرتقبة مع إيران.

ونشرت صحيفة “ماقور ريشون” الإسرائيلية، مساء أول أمس الأربعاء، أنه مع احتمالية سقوط ما يزيد عن 1200 قذيفة صاروخية يوميا وحروب طويلة مع إيران، فإن الجبهة الداخلية الإسرائيلية ليست مستعدة لأي مواجهة محتملة.

ورجحت الصحيفة الاسرائيلية أن أي مواجهة مقبلة مع لبنان أو سوريا، ستدار بالتحكم عن بعد من إيران، وبأن تلك المواجهة لم ولن تتوقعها الجبهة الداخلية، لأنها لم تعرفها بعد، كما أن أغلب المواطنين في المنطقة الشمالية الإسرائيلية ليسوا محميين من سقوط هذا العدد الكبير من القذائف والصواريخ، كما أن المخابئ والملاجئ لم تكف ولن تكون مهيئة لاستيعاب أعداد كبيرة من هؤلاء المواطنين في حال دخول إسرائيل في حرب حقيقية مع إيران.

ونقلت الصحيفة الاسرائيلية على لسان غيورا زليتس، رئيس المجلس الإقليمي للجليل الأعلى بالمنطقة الشمالية الإسرائيلية، أن العملية العسكرية التي شنتها إسرائيل ضد أنفاق حزب الله، في الرابع من كانون الأول الماضي، وانتهت في كانون الثاني الماضي، قد توقفت للأسباب السالفة الذكر.

وعللت الصحيفة توقف العملية العسكرية لعدم توفر الأمان والتأمين الكاملين للمواطنين الإسرائيليين في المنطقة الشمالية، في حال دخول إسرائيل في حرب مع إيران، عبر لبنان أو سوريا.